الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

هي -وأيم الله- أمي

شعيرة "النهي عن المنكر" تتحول إلى داء عضال يصعب الاستشفاء منه عند البعض؛ نتيجة التطرف والمبالغة. ولعل الشك والتجسس وسوء الظن هي أسوأ وأبرز أعراض هذا المرض الذي لا نعلم هل ينتقل بالعدوى أم لا؟، وعلى الرغم من أن هذه السلوكيات المشينة لا تربطها بالدين أية صلة، بل هي مما نهى عنها الدين بلفظ صريح، إلا أن الشكاكين والمتجسسين يصرون على إدراج هذه السلوكيات تحت مظلة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.
واستفحل الداء حتى وصل بأصحابه إلى حالة من المأساوية، فأصبح هؤلاء يمشون مدججين بكاميراتهم لالتقاط أي دليل لإدانة هذا المجتمع المشرب بالفساد، حسب تصورهم، فهم يعتقدون أن كل ما حولهم منكر يجب أن يحاربوه ويطهرون المجتمع منه، ولا نعلم إلى أين سوف نصل؟!
فالولد الوسيم يبعد عن أمه حتى لا يقال إنه يشبهها! والبنت تبعد عن والدها حتى لا تفتنه! وكل رجل اقترب من امرأة في الشارع فبينهما علاقة محرمة!
لذلك فأنا أقترح على كل رجل يمشي في الشارع برفقة امرأة، أن يحمل سهما يشير به إليها، يكتب عليه صلة القرابة "هي أمي"، أو "هي زوجتي"، مع عبارة قسم مناسبة.
 

بشائر محمد        2014-12-11 12:43 AM
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات         عرض  |   إخفاء 6 عدد التعليقات :

فرز حسب: الأحدث | الأقدم
  • اتفق مع صاحب التعليق السابق ( فهد المطيري ) فهيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر الايرانية تمنع النساء الايرانيات من وضع احمر الشفاة وزينة الوجة وتطاردهن في الاسواق كما ان العنصر النسائي التابع للهيئة في ايران يلزم النساء بعدم التبرج والاختلاط في الاسواق والاماكن العامة بوابمن
  • و فكرة انشاءها مبني على المزايده على المعتزله ؛ و الغرب ؛ تحديدا الاسكتلنديارد و السي أي أيه . علي معيض
  • الغرض من انشاء هيئة المنكر سياسي و ليس خدمي . علي معيض
  • سبق و قلت فكرة انشاء هيئة المنكر ؛ مبنيه على المزايده للمعتزله و الغرب (الاسكتلنديارد و السي أي أيه) ؛ و الغرض من انشائها سياسي و ليس خدمي . انشئت لتخويف الناس ؛ و ارهابهم . لن نتقدم شبر واحد ؛ ما داموا موجدين . لا بد من اغلاق هذا الجهاز المصطنع ذو الأهداف المشبوهه . علي معيض
  • نجد دولة مثل ايران والاضطهاد الذي يمارس ع الشعوب الايرانية والمرأة الايرانية والتضييق واستحلال جسدها باسم الدين ومع ذلك لاتنتقد ؟ عجبي؟ فهد المطيري_السعودية
  • مقال فيه مبالغه الحمد لله نمشي مع امهاتنا وزوجاتنا وبناتنا ولم نرى شي من اللي تقوليه الدحيلاني

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.