الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

"مقروعين".. خلوها شمسية

كم سيعتب علينا السعوديون في المستقبل عندما تصلهم حضارتنا دون نفط باق لهم؟ هذا السؤال يجب أن يكون مرعبا بالنسبة إلينا، كون السعوديين في المستقبل هم أحفادنا، والجواب عنه سيحدد ما إذا كانوا سيحترموننا بأفعالنا العظيمة من أجلهم، أو يعتبون على أفعالنا التي ستخبرهم بها كتب تاريخنا.
للحق ثمة أمل في أن أحفادنا سيحترموننا ويقدرون ما نفعله لأجلهم: الشمس الآن تشرق فرحة فوق مدينة الأفلاج السعودية بعد أخبار عن قيام مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بإنشاء مدينة لتوليد الطاقة الشمسية قريبا، بإذن الله، وسوف تقوم بتوفير طاقة ما يعادل مليار ريال سنويا تقريبا، بحسب الأسعار النفطية. ولكن ماذا عن شمس الرياض؟ وشمس الشرقية والغربية والجنوبية والشمالية؟ وإذا ما حسبنا المساحات الصحراوية الشاسعة التي نملكها مع شمسنا القوية، سوف نكتشف أن مساحتنا من الطاقة مضاعفة عشرات المرات من طاقتنا النفطية الحالية.
الأمير الدكتور تركي بن سعود رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للتقنية من الشغوفين بموضوع الطاقة الشمسية. كل ما يحتاجه الأمير الدكتور أن يكون جزءا رئيسيا في مشروع وطني حقيقي لبدائل الطاقة، يؤمن به الناس ويتفاعلون معه، وأن يتم إطلاق مظلة مالية تستثمر الوفرة لزرع الربع الخالي بالخلايا الشمسية.
مشروع الأفلاج جعل الشمس فوق رأسي باردة لطيفة، أثلج صدري، وأسعدني، يجب فعلا استثمار الوفرة المالية والفوائض لأنها لن تبقى.. ونحن نحتاج هذه الخطوات الآن وليس غدا أو بعد غد في دعم أبحاث الطاقة وإطلاق المدن الشمسية.
يجب أن نقنع صندوق الاستثمارات العامة أو أي مؤسسة مالية سعودية للاستثمار في بدائل الطاقة المستقبلية، ليس فقط من أجل الربح المادي -وهو ضروري طبعا- ولكن حتى لو كان استثمارا "يخلي حق الناس للناس". نحتاج جميعا أن نلتفت إلى ما تقوم به مدينه الملك عبدالعزيز للتقنية.. ندعمه عاطفيا، نسانده، نشجعه، ونتحدث عنه، ونفتخر به.. أنا واثق أن لديهم الكثير.. ولهم أقول وبلهجة عسيرية: "مقروعين خلوها شمسية".

حسن عسيري        2015-08-14 2:52 AM
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات         عرض  |   إخفاء 15 عدد التعليقات :

فرز حسب: الأحدث | الأقدم
  • (مقروعين) يعني ممنوعين من العمل بوجه الأمر والشرع.جميل أن نحلم والأجمل أن يتحقق شيْ مما حلمنا ونحلم به.محطات لتحلية مياه البحرالعربي والأحمرعلى الطاقه الشمسيه يمكنها بمشيئة الله أن تجعل من شبه الجزيره العربيه مروجا وأنهارا .تحقيق ذلك يعني الاكتفاء الذاتي لمقومات الحياه الاساسيه الماء والغذاء...... سعيد يوسف
  • "مقروع يا عسيري" زودنا بالكثير من هذه المواضيع المهمة والمفيده . صحت يمناك لا عدمناك متابع
  • امريكا وكثير من الدول الاوروبية تعتمد على الطاقية الشمسية في تدوير المصانع والمرافق المهمة ...... ليش مانصير مثلهم؟ معز جداوي
  • نأمل أن يتحقق ذلك المشروع المهم في عهد سيدي سلمان حيث لا مستحيل نايف الدعجاني
  • أصحاب الشركات ورؤوس الأموال الكبيرة لا يدخلون في مثل هذه المشاريع لأنهم يظنون أنها غير مفيدة وهم يبحثون مشاريع ذات ربح سريع وعائد مجزي ابو دعاء
  • مفروض نبحث عن بدائل جديدة للطاقة لأننا ومنذ سنوات طوييييلة نعتمد على البترول بنسبة كبيرة ونخشى أن نفقده يوما ما ونرجع إلى الوراء مائة عام سعود العتيبي
  • بالطبع استخدام الطاقة الشمسية يساهم بشكل كبير في تخفيض الفاتورة التي تصرفها الدولة لتوليد الطاقة الكهربائية .... مقترح عبقري والله محسن خالد
  • دعوة سيدنا ابراهيم لن تسقط فبلاد الحرمين الشريفين وقبلة المسلمين بها ثروات تكفيها لمئات السنين إن أحسنا استخدامها وتوزيعها بطريقة مثلى ابو نمارق
  • يجب استغلال المساحات الصحراوية الشاسعة التي تتمتع بها المملكة في توليد الطاقة الشمسية التي تعتبر منافسا قويا للبترول لأنه مهدد بالزوال طال الزمن أو قصر أما الطاقة الشمسية فهي متجددة ولا تنضب ابدا .. وفي الحقيقة شدني المقال جدا شكرا عسيري على اللفتة الجميلة عصام ابو نادر
  • فكرة جهنمية وودي لو تتنفذ فوررررررررا محمد الصادق
  • الحروب المشتعلة في الدول العربية هدفها الاساسي استنزاف الموارد الطبيعية وعلى رأسها البترول وهي عبارة عن صراع بين أمريكا وإيران والدول الكبرى لنهب ثروات المسلمين بكل الوسائل ونخشى من ضياع مستقبل أجيالنا في ظل عدم اللا مبالاة والبذخ اللي نتعامل به في شتى نواحي الحياة احمد الشايب
  • الله يبشرك بالجنة يا عسيري ونسأل الله أن يحفظ بلادنا وأن يديم علينا نعمة الأمن والأمان وجمعة مباركة أبو سعود
  • قسم الشمس اللي عندنا بالرياض تساوي 50 بئر بترول !!!! حمدان
  • كثير من الدول استفادت من الطاقة الشمسية تحسبا لنضوب البترول ونأمل أن تكون لدينا سياسات واضحة تجاه الطاقة الشمسية نايف عبدالله
  • مقال بمثابة خطة استراتيجية يراعي مصالح الاجيال القادمة التي يبدو أن كثير من المسؤولين لم ينتبهوا إلى هذه النقطة وكل مايهمهم أن يتعايشوا مع الحاضر دون أدنى اعتبار إلى المستقبل مبارك الحربي

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

 جرافيك الوطن Instagram Facebook Twitter الوطن ديجيتال