الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

المعرفة تصنع الحضارة

عند الحديث عن ملف الإرهاب يدخل الناس في صراع كبير حول قضية المناهج، منهم من يقول إنها سبب التطرف ومنهم من يرفض هذه الفكرة تماما. وللأمانة كلا الطرفين له مبرراته المقنعة. ولكن الأزمة الحقيقية أن الحديث عن المناهج غالبا يُقصد به مناهج بعض المواد الدينية، رغم أن منهج مادة التاريخ له تأثير أكبر على عقل الطالب.
فخلال سنوات من التعليم العام بمدارسنا يتعلم الطالب أننا كنا أمة عظيمة حكمنا العالم كله بالإسلام، بداية من الدولة الأموية وانتهاء بالدولة العثمانية. ندرس التاريخ بانتقائية غريبة، ونظهر الجوانب الإيجابية فقط لمئات الدول التي قامت وانتهت وأكل بعضها بعضا، ونستبعد حقيقة مهمة وهي أن كل هذه الدول لها أطماع وأهداف سياسية ولم تكن دولا فاضلة هدفها "فقط" نشر الإسلام. يدرس الطالب كيف وصلنا للأندلس وجنوب فرنسا وبلاد فارس إلى حدود الصين شرقا، وكيف فتحنا البلدان وحررنا الناس، والغنائم تأتينا من مشارق الأرض إلى مغاربها.
لاحظ أننا ندرس كل هذا التاريخ بصيغة "نحن" حتى مع الدولة العثمانية التي نكلت بالعرب وأجرمت بهم، خاصة في آخر عهدها، ولكن هذا يبقى من المسكوت عنه لمجرد أنها دولة إسلامية. هذه الانتقائية في تلميع تاريخ الدول الإسلامية تقود الطفل لنتيجة واحدة وهي: أننا كنا أقوياء عظماء، والآن نحن من أضعف الأمم، ولذلك يصبح حلمه أن يعيد تلك الأمجاد ويختزل الحل في الإسلام فقط.
يجب أن نُعلم أطفالنا أن الحضارات تقوم بالعلوم والمعرفة. فدول آسيا المتقدمة لم تصبح عظيمة لأنها بوذية وأوروبا لم تصبح عظيمة لأنها نصرانية. الدين وحده لا يصنع حضارة، هذه حقيقة يجب أن يفهمها أبناؤنا جيدا.

عبدالله العقيل        2016-07-27 11:56 PM
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات         عرض  |   إخفاء 5 عدد التعليقات :

فرز حسب: الأحدث | الأقدم
  • <الدين وحده لا يصنع حضارة، هذه حقيقة يجب أن يفهمها أبناؤنا جيدا.> يذكرنا الكاتب. الثقافة المتسامحة [قولا وعملا] هي الحل. saleh
  • مقال رائع مع إضافة أنهم يزرعون في أدمغة الأجيال الجديدة أن الحل ليس الإسلام أوالعلم .. بل الجهاد والقتال والعنف !! مع خالص التحية أحمد الجوهري
  • 3/والصناعي من خلال استخدام رؤوس أموالنا الضخمة في الصناعة والتصدير بدل الاستيراد . اقناع العالم وشبابنا بإن لدينا القدرة العسكرية المهنية الفاعلة والمنظمة على الدفاع عن مقدراتنا ومقدساتنا . وأننا لسنا بحاجة الى اعدائنا التاريخيين في ذلك . أخيرا تسمية الاشياء بأسمائها وفضح الاستخبارات العدائية أيا كانت جهتها ودولتها والتي ترعى وتدعم ارهابيينا من مراهقي وسفهاء العالم العربي والاسلامي والضغط على تلك الدول التي تبتزنا و تؤوي قليلي الأدب والمحرضين في الخارج ممن يتسمون بالمعارضين ...والله تعالى المسد الحربي نبض المجتمع
  • 2/بكل مكوناتها . ومانحن فيه من مشاكل "أرهاب" ليس سببه تدريس الدين والتاريخ وانما هو بسبب الاعتداء من قبل الامم والحضارات والأمم على دولنا وامتهانهم لحياة ولكرامة وثقافة الناس هنا . بالاضافة الى كون الارهاب الاسلامي صنعته ورعته الاستخبارات العالمية للاضرار بثقافتنا واقتصادنا بل بوجودنا واستقرارنا ، بقي إن نقول ماهو الحل ؟ أعتقد أن الحل هو المشاركة في بناء الحضارة البشرية من خلال مكوننا الاسلامي الثقافي وطرحه عالميا ، وعدم الانكفاء على الداخل . والتطوير الاقتصادي الحربي نبض المجتمع
  • 1/ سأبدأ من حيث انتهيت ياعبدالله وأقول بأن فصل الدين عن الحضارة من خلال الغاء تدريس مناهج التربية الدينية الصحيحة"الاسلام" أمر في غاية الخطورة ويسبب مانراه من اظطراب سلوكي وأخلاقي وأمني على مستوى الفرد والمجتمع والدول بل وتعداه إلى الأمم ولاينكر هذا الا أعمى وأقلها صناعة النووي واستخدامه ولاستعداد لاستخدامه مجددا . ومن جهة اخرى الغاء تدريس التاريخ أو تزويره لايقول به عاقل ولم تفعله أمة من الأمم لامتحضرة ولا متخلفة في هذا العصر ولولاه لماتطور العقل والثقافة والحضارة البشرية الحربي نبض المجتمع

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

 جرافيك الوطن Instagram Facebook Twitter الوطن ديجيتال