الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

حديثي مع والد وائل غنيم

فوجئت تماماً أن الناشط الإلكتروني المصري وائل سعيد غنيم كان ـ ابن ـ أبها وهو يأتي إليها طفلاً في أشهره الأولى من الحياة ويعيش في ـ الطبجية ـ ويدرس حتى تعليمه العام في إحدى مدارسها

فوجئت تماماً أن الناشط الإلكتروني المصري وائل سعيد غنيم كان ـ ابن ـ أبها وهو يأتي إليها طفلاً في أشهره الأولى من الحياة ويعيش في ـ الطبجية ـ ويدرس حتى تعليمه العام في إحدى مدارسها الخاصة. اتصلت بأبيه بالأمس وهو الذي يكمل في رمضان الماضي ثلاثين عاماً، طبيباً، وما زال في أحد مستشفيات أبها، وسعدت تماماً وهو يستعرض تجربته الحياتية في هذا البلد الذي قضى فيه أكثر بقليل من نصف عمره، وسعدت به وهو يشكر فرصة الحياة الكريمة، عيشاً وأمناً في أهله وأسرته ومستقبله. خرجت من اتصالي به بالسؤال الذي لم يقله إن أردنا تحليل الجوانب الاجتماعية التي أدت لصناعة ناشط في ظروف وائل غنيم: كيف يتبلور هذا النشاط في شخص فرد حين يسأل بلده الأصلي ما هو الشيء الذي أعطاه من أجل عقد المواطنة في الواجبات والحقوق؟ طفل لماح ذكي يرى نور الحياة في بلد أجنبي، لأن وطنه لم يستوعب لأبيه لقمة عيش رغم شهادته النوعية العليا في واحد من أندر التخصصات ثم يضطر ـ طبيب ـ للاغتراب ثلاثين عاماً متصلة. طفل لماح ذكي يكمل شهادات تعليمه العام في بيئة اغتراب ثم، ربما، يضطر الوالدان للعيش في بلدين: الأب يجاهد من أجل لقمة الحياة، والأم ترعى شباب الأسرة في الجامعات في البلد الأصل. ثم ماذا بعد: شاب لماح ذكي يتسلح بشهادة نوعية في البرمجيات من الجامعة الأميركية في القاهرة ثم فجأة يكتشف أنه على خطى أبيه. لا يجد في بلده منفذاً من أجل الحياة والمستقبل ومرة أخرى يحزم الحقائب إلى ـ دبي ـ وهنا تبدأ رحلة التشتت العائلي إلى محطة ثالثة. تتوزع ذات الأسرة الصغيرة إلى ثلاث دول. يحملون في جيوبهم جواز الوطن وهويته ولكنهم يبنون المستقبل خارج حدود الوطن، فماذا يمكن أن تسمى مثل هذه ـ الأوطان ـ إن كانت مجرد هوية أو بطاقة جيب محمولة؟ كيف يمكن لك أن تقرأ ـ الوطن ـ إن كنت تشاهد الأب لثلاثين عاماً في الغربة والمهجر ثم تكتشف أنك أيضاً ستذهب لثلاثين عاماً جديدة في غربة أخرى وفي مهجر مختلف؟ هذه هي الصورة الأخرى في تشكلات وتشكيل وائل سعيد غنيم.

علي سعد الموسى        2011-02-17 4:34 AM
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات         عرض  |   إخفاء 77 عدد التعليقات :

فرز حسب: الأحدث | الأقدم
  • احسنت استاذ علي . عبدالله القاضي
  • وبعد الحديث مع الوالد الطبيب لانملك إلا أن نصفها بالقراءة الفطنة والكتابة المهذبة عن حياة مناضل الكيبورد الشهير ذو العقلية الفذة والرؤية المسترسلة والطموح الذي يناطح الجبال.. ولكن !! ماذا نقرأ من نشأة الناشط في سني حياته الأولى بين أظهرنا !! وهل حديث الوالد عنه يعني افتخاره بفلذة كبده أم تفاجأ هو الآخر!! ماهو الهدف من التواصل مع والد غنيم كتابة مقال أم أن له أبعاد أكبر !! تحياتي ,, شكرا
  • وائل تلميذٌ رزقه الله بأب أحسن توجيهه ;; ووطن وأسرة رااائعة رعته وعلمته وفتحت مداركه وقومته ;; وكان لها ما أرادت ;; واليوم وائل يحصد ما زرعه أبوه وأسرته ;; وبمشيئة الله سيكون نعم الإبن التلميذ فهم الدرس
  • كنت اتمنى ان نرى هذ الاب القوي الذي يحق له اان يفخر بابنه صاحب الشخصيه القويه fahiem alsayeri
  • من يتخفى ويؤذي المعلقين ويعلق ،،ويرسلي تعليق يشوه صورة الأخرين فنقول لك _ سامحك الله . القرني ماغيره
  • د.علي الموسى ، تشكر على هذه اللفتة الكريمة لأبها وأبائها ومقيميها ، لن نخوض معك في مقالك اليوم ، مايهمنا اليوم أبناء الوطن دمتم اخوتي احبتي بخير . القرني ماغيره
  • كي نقضي على المهاترات ، وكي نرتقي بأسلوب الحوار ، وكي لاتُفهم حرية التعببر أنها سب وشتم وتجريح ، وخروج عن دائرة النقاش المفيد ، وددت ُألاتسمح إدارة الموقع ، بنشر أي تعليق على موقعها ، مالم يُكتب الاسم صريحا ، وتتأكد من ذلك ، وستكون الصحيفة بذلك ، قد تميزت عن سائر الصحف والمواقع ، صحيح بأن عدد المعلقين سيتقلص عند الوهلة الأولى ، ولكن سرعان مايزداد العدد شيئا فشيئا ، وستكسب الصحيفة بذلك محبة الجميع واحترامهم ، ومشاركة فغالة تثري الحوار ، وتساهم في خلق رؤى بناءة ، تفيد الوطن والمجتمع في آن واحد . إبراهيم عسيري
  • يالله لمن كان يتهمني بماكان يتطفل به هذا المتخفي , الان اتضحت الصوره . قلت من قبل انه لايهمني هنا الا من أحبهم فقط . بقايا "نمر "
  • اذهب للعزيمه يا حمدان ,, ( الله المستعان ) عليك اذا الشيخ ابو مصعب الجهلاوي سيتكفل بالوجبه أكيد راح يعمل لك بوفيه مفتوح , لاتنسى البيبسي علشان تهضم "" استغفر الله العظيم ..... فطست من الضحك ... كونك لاتعرف بقايا نمر مش مشكله لكن لاتنسى انه سبب شهرتك الفجه . فانسب الفضل لأهله واترك التطفل الفارغ . لم يكن هدفك الا الاساءه لمن كان سبب شهرتك الكرتونيه . الله المستعان . بقايا "نمر " الى ( الوقت وقتي )
  • رحم الله والديك أخي ألففففففففففففففففففففففففف سبب للهجرة ،،، صدقت وحتى لواغتربت داخل بلدك ولا كنت مبتعث واصل تعليقاتك يامبدع تراني اقرا تعليقك اول شيء مواطن إلى ألففففففففففففففففففففففففف سبب للهجرة ،،،
  • مداخلة وتوضيح لكي لاتختلط الأمور لدى الفلاسفة المجتمعين في صحيفة الوطن (القرّاء) على رأي فراولة .. أنا لم أرد الا على الثلاثة المذكورين أدناه في توقيعي .. أما ما قاله بقايا نمر فهو محض إفتراء فأنا لا أعرف هذا البقايا .. . وتحياتي أنا طالع خلاص للعزيمة أدناة. إلى دعشوش وصديقه حمد وصديقهما التحياتي
  • اكتشفت بالصدفة ان اسم دعشوش ودغشر وعاكش من الاسماء الجيزانية الى دعشوش
  • الأخ دعشوش والأخ ناصر ال لعجم " الراقي ", هذا المتخفي كنت أنا من الذين لايمر يوم من غير مايهاجمني , كنت أطنشه أحيانا بقصد وأحيانا لا أدري عن مايكتب , وبعد فترة من هجومه المستمر تابعته فاكتشفت انه شخص " كوميدي " محترف قلت يمكن كوميديته تشفع له على الأقل بالنسبة لي , له اسماء عديده اشتهر بها , ممكن أوضحها اذا... فاهم يا .......... . بقايا "نمر "
  • طبيب في تخصص نادر ويعمل ثلاثين سنة في خدمة الوطن ولايسمح لأبنة بمواصلة الدراسة ولا يعرض علية التجنس . مسمار
  • شكرا ابو مازن ’ لقد أثرت فيا الحنين والشجون الى " الطبجيه " ومن قد كان لي فيها , رحلو منها منذ زمن بعيد , ربما لشعورهم " بالغربه " فآثرو الرحيل .غابو واختفو مريتها ذات يوم وقفت فيها على الأطلال أ بكيها / شكرا لوائل غنيم ولأسرته الكريمه , هنا وهناك ليس أمر على الانسان من الغربه . بقايا "نمر "
  • لو لم أكن مصرياً لوددت أن اكون مصرياً وطني لو شغلت بالخلد عنه نازعتني إليه في الخلد نفسي اتمنى ان يأتي يوم اعمل فيه بمصر براتب 700 ريال ولا اشتغل في أي مكان بالعالم 7000ريال محمد العزيري
  • الليله سألتقي في مع فضيلة الشيخ أبو مصعب الجهلاوي حفظه الله بمناسبة عقيقة إبن أخيه .. وسأكون مشغولاً ولست متفرغاً للرد على الإخوة: دعشوش+ناصر التحياتي+حمدالربيعة ..وإن لقيت فرصة سأدخل وأرى ردودكم وإن لم أجد فغداً لنا موعد ولقاء .. حتى ذلك الحين أهمس في أذنكم وأقول :((تحياتي)). إلى دعشوش
  • إن من الظلم بمكان هو التهجم على بعض المعلقين والمهاترات التي تصير بينهم ، يا إخوان ترفعوا عن تلك التعليقات التي لا نجني منها فائدة وإن كان لأحد رأي معارض فليبده ويفند رأي الأخر بأسلوب غير جارح ، الله يعينك يا أخ دعشوش على من يتعقبك في كل تعليق لك ... zraiqy
  • بصراحة اكثر الشعوب حبا وغيرة على اوطانهم المصريون راكان
  • مشكلة بعض المنافقين التخفي فمرة يكتب الى دعشوش, ومرة الى حمد الربيعة, ومرة الى العمار, ومرة الى الحق الأبلج , ومرة الى القرني ما غيره ... هذا الصنف مريض , ولو خرج عن التخفي لظهر قزما في فكره وحبه وكرهه ! تجاهل هذا النوع افضل لكي تبقى في جحورها ولا تخرج الا على استحياء! دعشوش
  • يصغي الناس للكاتب اذا اخطأ ، اما اذا كتب ما يعتقدون انه الصواب فلا احد يصغي له.لم يستطع الكثير من الكتاب المحترفون قراءة الحدث بطريقة صحيحة لا عتقادهم ان الواقع اسوأ من المتوقع ، صراع الانسان من اجل حريته يشكل التاريخ البشري، فهل ينتهى التاريخ و التوريخ اذا حصل عليها؟يخلّد التاريخ القليل من الاشخاص في ذاكرته الصغيرة ،و يضع الكثير من الكتل البشرية في مكان آخر لا ادري ماهو، و لكنه كبير و يتسع للكثير،فهل يعرفه احد؟ حسن الغامدي
  • بعض مقالاتك تكتبها بأسلوب تساؤلات وتنتنظر من الجمهور الجواب . كم أنت مبدع . وليس متناقض لكي يفهم بعض المتابعين لك . شكرا يا أخ علي ابو سلطان
  • لست أدري ماهو السبب في نعت اشقائنا العرب بالأجانب و اقليمنا العربيى بالأجنبي ؟ استاذي الدكتور علي انت من يحلل بعمق ولديك دراية تامة بأن العرب وطن واحد امة واحدة لون واحد لسان واحد مزقها الإستعمار (طفل لماح ذكي يرى نور الحياة في بلد أجنبي) وابها قمة شامخة في الجزيرة العربية تطل عل الوطن العربي كله منذ القدم فمنها الأوس والخزرج ومنها قبائل الأزد التي ساهمت في فتح مصر وأفريقيا. عجيب غريب منك استاذي هذه النعوت لمن اصله من الجزيرة العربية وربما يمت لك من بعيد بصلة قربى ابراهيم
  • الأخت نصيرة النساء /// مدارسنا تفرّغ مافي أذهان الناشئة من منطق , وتضع عوضا عنه حسابات تسمى ( ينتمي / لا ينتمي ..) ولو قلت لطالب الثانوية احسب الربح والخسارة لتاجر اشترى 500 صندوق طماطم بسعر10 ريال للصندوق _ تلف منها 50 صندوقا وباع المتبقي بسعر 11 ريالا للصندوق", لما عرف الجواب ! دمت بخير ! دعشوش
  • كنت تمناء يادكتور ان تتكلم عن بلدك عن البطالة عن قلة رواتب المواظفين عن غلاء الاسعار عن سكن الموطن العسيري

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

حالة الطقس  جرافيك الوطن Facebook Twitter الوطن ديجيتال