الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

الأسماء والحقائق

أرسل لي أخ فاضل يسألني ماذا يجري في سورية منذ أكثر من شهرين؟ هل هي ثورة أم انتفاضة أم مؤامرة أم فتنة طائفية؟ وتعلمت أنا من القرآن ألاّ أقيم وزنا للكلمات بل الالتفات للحقائق؛ فقال الرب عن الكلمات التي يلوكها

أرسل لي أخ فاضل يسألني ماذا يجري في سورية منذ أكثر من شهرين؟ هل هي ثورة أم انتفاضة أم مؤامرة أم فتنة طائفية؟ وتعلمت أنا من القرآن ألاّ أقيم وزنا للكلمات بل الالتفات للحقائق؛ فقال الرب عن الكلمات التي يلوكها مشركو قريش: "إن هي إلا أسماء سميتموها أنتم وآباؤكم ما أنزل الله بها من سلطان.." وهنا نحن بين غبار الكلمات وجريان السنن، والشعارات وثقل الحقائق.
البعثيون مثلا في سورية رفعوا شعارات براقة مع أول ثورتهم الكارثية؛ فنادوا بالثالوث المقدس: الوحدة والحرية والاشتراكية، ولكن ما حدث هو ما نراه في المدن السورية اليوم من قتل المتظاهرين السلميين في درعا وحمص وعامودة، وترسخ الديكتاتورية وتفسخ الطائفية وحزبية مقيتة. وحين اندلعت الثورة الفرنسية لم تكن ثورة ولم يسمها الفرنساوية ثورة بل حافظوا على الملك وكان ميرابو يخاطب الملكة باحترام بالغ، والزحف على الباستيل لم يكن بهذا التألق التاريخي، وجرت الأمور وتحولت وتغيرت فأخذت لاحقا اسم الثورة الفرنسية، وتم جر معظم الطبقة الارستقراطية من النبلاء إلى المقاصل فاحتزت رقابهم بالشفرة القاطعة، وجرى الدم مدرارا في كل الساحة الأوروبية. ومعنى هذا الكلام أن البوعزيزي الذي أحرق نفسه ظن يأسا أن الموت في النار خير من الحياة في ظلال البؤس، ولم يعرف أنه سيحرق مفاصل نصف درزن من الأنظمة العربية، ولسوف يلحقه إلى بوابات الآخرة أعداد غفيرة من الضحايا.
وحين أطلق جافريلو برنسيب النار على الأرشيدوق النمساوي في سراييفو فأذاقه كأس الحمام مع أم أولاده صوفيا لم يخطر على باله ـ كما لم يخطر في بال أحد مع حريق البوعزيزي ـ أن الحدث سيقود إلى حرب عالمية تلتهم في نيرانها أرواح 12 مليونا من الأنام، ولا نعرف على وجه اليقين كم سيلحق البوعزيزي إلى بوابات الآخرة من السوريين والليبيين وآخرين.
خلاصة الكلام أن الأيام حُبالى، وبطون النساء حبالى، ولا يسمى الطفل إلا بعد اكتمال الولادة، لذا كان من السفاهة والحمق أن يُسمّى طفل لم يولد بعد، فقد يولد وقد لا يولد! وقد يولد مشوها لم يكتمل الخلقة. وقد يعترضه عارض مع لحظات النزول إلى عالم بعضكم لبعض عدو فيعاني من نقص الأكسجين وعطب الدماغ فيبقى أهبل بقية حياته ولو أخذ أجمل الأسماء.
كان ذلك في الكتاب مسطورا..
ماذا يحدث في سورية؟ بل ماذا يحدث في العالم العربي مع كتابة هذه السطور في مايو 2011م؟ لا أحد يعلم، فضلا أن يتوقع بمجريات الأمور ومصائر العباد.. وتعلمنا من القرآن أن نردد عالم الغيب فلا يظهر على غيبه أحدا إلا من ارتضى من رسول فإنه يسلك من بين يديه ومن خلفه رصدا ليعلم أن قد أبلغوا رسالات ربهم وأحاط بما لديهم وأحصى كل شيء عددا.
الشيء الأكيد أن سورية تغيرت على أي وجه، بل إن رياح التغيير العربية وصلت إلى ساحات مدريد في بلاد الإسبان، وأن حاجز الخوف البعثي انكسر مثل سد يأجوج ومأجوج، الذي أصبح دكاء وكان وعد ربي حقا..
وانطلقت الجماهير الغاضبة فهم من كل حدب ينسلون..

خالص جلبي        2011-05-30 2:46 AM
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات         عرض  |   إخفاء 21 عدد التعليقات :

فرز حسب: الأحدث | الأقدم
  • لا أرفض لتلسكوبي أي قول ولا تسائل ، نعم ربما يجتمع الحب والكره في قلب واحد !! والدليل أننا كمسلمين نحب إسلامنا دييننا ونبينا والطريق القويم ،ونكره من يتمادى على إسلامنا وعلى نبينا وهذي من المسلمات ،أما غيرها فقد يجتمع لكن لفترة وجيزة فعليك وعلى من أردت السلام والسلام على من أتبع الهدى والسلام عليك وعلى الجميع ورحمة منه وبركات _ دمتَ ودام الجميع بخير ، أخي الطيب / أحمد عسيري بل لديك العلم كله ونحن نستفيد منك ، فبوركت _ دمتم بخير. القرني ماغيره
  • بشوشونا .. هل يجتمع الحب والكرة في قلب واحد ؟! لم أجد إجابة على هذا السؤال وخيركم من بدء بالسلام ، أرجوك أجبني ليطمئن قلبي يا صديقي ؟؟ سامحونا :) دلـوشـ تلسكوبــ :)
  • أخي الربيعة .. القراءة هنا يا صديقي عملية بصرية مصحوبة بالتأمل ، ونحن نخرج عن نطاق الطرح أحياناً خروج أشبه بمحاولة تقريب الأفكار لا أكثر ؟! كلنا طيبون أتينا هنا للفائدة نتخاطب عن طريق القلوب لا الألسنة ، ومداخلتي هي مساهمة في إزالة الجفوة بين أخوة لي هنا ؟! أنا أهوى السلام والسلام لله سلم ولا تصنف وأكثر من السلام حتى يشع السلام ونكون في أمن وسلام ، صدقني الأمر هنا لايحتاج إلى مصافحة أو عناق فقط أجر وثواب ؟؟ سامحونا :) دلـوشـ تلسكوبــ :)
  • أخي الكريم السباق بالفضل / ألقرني ما غيره ... بارك الله فيك ,وإني لأتشرف بقراءتك ,ورأيك الكريم مع أخيك الأصغر في العلم والأدب . أحمد عسيري
  • الأخ الكريم دلوش تحية طيبة تعليقك الأول امس لم يكن بنفس رقي اسلوبك في الكتابة التي تعودت أن أقرأها لك ..وحاولت التجاوب معك ولكن كان هناك شيء خارج عن إرادتي فلم تنزل تحيتي لك أمس...وبالنسبة لتحيتي للطيبين الا تعتقد بوجود طيبين وسيئين في الموقع؟وبالنسبة لسؤالك الأخير يوجد هناك من يستطيع إجابتك غيري . شاكر لطف تعاملك حمد بن ابراهيم الربيعه
  • أعجبني جداً تعليقك ياأخي الطيب/ أحمد عسيري ، حفظك الله _ تحية إحترام وتقدير لك ياأخي الفاضل والتحية موصولة للجميع بدون استثناء _ دمتم جميعاً بخير. القرني ماغيره
  • أهلاً أبا رامي .. تعلمت منك ومن المدهشـ قاعدة " بعد الأبتسام يأتي السلام " ابتسم دائماً يظل الحب قائماً ..؟ أخي الربيعة .. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتة ، قد حولت الخريف ربيعاً ولكن قلت من سيمر من الطيبين وأدخلتني في حيرة ؟!! هل يجتمع الحب والكرة في قلب واحد ؟! أرجوك أجبني ليطمئن قلبي ؟؟ لكما تقديري .. سامحونا :) دلـوشـ تلسكوبــ :)
  • وعليكم السلام ...زهرة الحجاز..مساء الأنوار.. حمد بن ابراهيم الربيعه
  • أسأل الله لأهل سوريا ولجميع المسلمين السلامة ,والأمن في ظل حكومات تحكمهم بشرع ربهم ,وأن لا تذهب تلك الأرواح لتأتي بحكومات ظالمة أخررى . ومازلت لا أحب استعمال الآيات في غير سياقاتها "وإن كان تشبيهك جميلا" ,فردم يأجوج ومأجوج لم يهدم بعد وهم مازال رحمة من الله باقية إلى ما شاء سبحانه .ولو كنت مكانك لقلت الذي سيصبح دكاء . أحمد عسيري
  • ليس لي رغبة في التعليق دخلت فقط للسلام عليكم ؛؛ حمد الربيعة ؛؛مساء النور ...دمت بخير... نصيرة النساء
  • لست متفائلا بوضع الشارع العربي. و أخشى ما أخشاه أن هذه الشوارع التي أثارت مطالب التغيير سوف تعاني الكثير من الخسائر في الأرواح و الأموال. و بعد ذلك قد يأتي حكم أكثر عدالة و قد يأتي حكم أكثر استبدادا.و قد لا يتغير شيء. يذهب مستبد و يأتي مستبد جديد ليعيد الكرة من أولها في مسرح عرائس من مسارح الواقع الأليم. و أسوأ ما في الأمر كله أن قد يكون هناك من يحرك خيوط دمى مسرح الواقع الأليم من خلال الشبكة العنكبوتية الإجتماعية. و يا غافل لك الله! المهندس محمد بن احمد الشنقيطي
  • الاسماء تضيف بريقاً للمسمّى و لكنها لا تضفي عليه اي قدسية. استقى حزب البعث تعاليمه من كبيرهم ميشيل عفلق ؛ و رأينا نتيجة ثالوثه المقدس في العراق و سوريا. اسمه الاخير قبيح و تعاليمه كذلك، خطر على بالي امراً و هو عكس الاسم لتعرف حقيقة المسمّى. فاذا قيل لك الجمهورية الديموقراطية الشعبية، العدالة ، الحرية ، المساواة فأعرف ان تحت الاسم شر مستطير. حسن الغامدي
  • ياسيدي الفاضل يبدو أنك تمسك العصا من المنتصف أبعد كل هذه الدماء التي تراق في سوريا تقول أنك لاتتبين مايجري؟ مواطن
  • وٌهذه نصائح لأخي أقولها له كما يقول الشاعر :ثق بالكريم إذا تهلل بشره // فهو البشير بنيل كل مراد _ ،، ويقول :والبشر في وجه اللئيم تملُّق// فاحذر به استدراجه بفساد ،، قلذلك يقول أيظا :ضدَّان بينهما أضل تشابه// فاحذر هديت تشابه الأضداد _ دمت بخير ياتلسكوبي الطيب .2/2 القرني ماغيره
  • يقول الشاعر : ولي جُلساءٌ ما أملّ حديثهم// ألِباَّءُ مأمونون غيباً ومَشهداً ،، ويقوا أيظا : إذا ما اجتمعنا كان حسن حديثهم // معنيا على دفع الهموم مؤيّداً ،، ويقول أيظا : يفيدوني من علمهم علم ما مضى// وعقلا وتأديباً ورأيا مُسدّدا _ تحياتي لتلسكوب صاحب الحكمة الطيب الحبيب أطيب الطيبين وٌهذه نصائح لأخي أقولها له كما يقول الشاعر :ثق بالكريم إذا تهلل بشره // فهو البشير بنيل كل مراد _ ،،1/2 القرني ماغيره
  • لا لم أقرأه يا أبا الفضل ولكني سأفعل إن شاء الله.. حمد بن ابراهيم الربيعه
  • وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، أخي أبا تميم، هل قرأت كتاب (أقوالنا وأفعلنا) لمحمد كرد علي؟ أبو عامر
  • السلام عليكم..صباح الخير عليك وعلى أبي الفضل وبنت الشمال وم سيمر هنا من الطيبين ومنهم دلوش تلسكوب... حمد بن ابراهيم الربيعه
  • الذي حدث ويحدث وسييتكرر حدوثه مستقبلا ان الكبت والظلم والفساد وانعدام العداله والحريه كلها عناصر تعتمل فيما بينها لتتولد عنها قنبله بشريه شديدة الانفجار عند تعرضها لادنى ضغط وما ينتج لايستطيع التنبؤ به احد فمدى تاثيرها قد يكون بعيد المدى او ضيق بحسب مدة ووقت اعتمال العناصر وشدة تركيزها مع بعضها..تمنياتي بالسلم والسلامه للجميع سناء
  • وانطلقت الجماهير الغاضبة فهم من كل حدب ينسلون..تحياتي لك دكتور بنت الشمال
  • قرأتُ مقالك أمس واليوم ..وفقط ! أبو عامر

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.