الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

مغلق لأداء الصلاة

هذه القضية جدلية، ومن الوارد جدا أن تجد من يقول لك: هل انتهت قضايا المجتمع حتى تكتب عن هذا الموضوع؟!
سأتحدث عن إغلاق محطات الوقود عند أوقات الصلوات الخمس.
لست باحثا شرعيا، لكنني أنطلق من وسط الناس، وأعرف حجم الحرج والمعاناة اللذين يتعرض لهما المسافرون.
يقول أحد الباحثين الشرعيين: «إن إغلاق المحال التجارية في أوقات الصلاة بدعة لا أساس لها من دين أو عقل، ولم تأت به الشريعة».
والمضحك فعلا، أنك مسافر، ولك رخصة الجمع والقصر، وتتوقف لتعبئة سيارتك بالوقود فتجد عامل المحطة غير المسلم، وهو يخبرك أن المحطة مغلقة للصلاة.
لا أنت تصلي، ولا هو يصلي. وتقفان تتأملان حالتكما، وأحيانا يحكي لك قصة حياته حتى تمر نصف ساعة ويقوم بخدمتك، وتمضي في حال سبيلك!.
نعم، من حق كل إنسان أن يغلق محلاته وقت الصلاة، إن رغب في ذلك. هذه حرية شخصية. لكن أن يتم إلزام الجميع بإغلاق محطات الوقود مثلا، فهذا بحاجة إلى رأي فقهي أو قياس سليم!.
والحديث بالمناسبة لا يتعلق بصلاة «الجمعة»، لأن الأمر فيها متعيّن، ومحكوم بنص. لكن بقية الصلوات فلا يوجد رأي فقهي واضح أو دليل قطعي الدلالة، ولذلك فالأمر تقتضيه المصلحة الشرعية، والضرورات. مع الأخذ في الحسبان أنني لم أتحدث كغيري، عن ملايين الساعات التي يهدرها العاملون في محطات الوقود والصيدليات وما في حكمهما.
الغريب بالمناسبة، أنه لا يوجد حسب علمي أي نظام واضح أو قانون صريح مكتوب يمنع فتح المحلات وقت الصلاة. فعلى أي نص يستند الذين يمنعون ذلك؟!
بقي القول: ليس من حق أحد المزايدة على دين أحد. كلنا مسلمون -بفضل الله- ومحافظون على صلاتنا في وقتها المعلوم، لكن التيسير على الناس مطلب في هذا العصر المتسارع. كيف حينما يتعلق الأمر بمسافر يريد تعبئة سيارته بالوقود، أو مريض يبحث عن دواء في صيدلية مغلقة!.

صالح الشيحي        2017-09-05 2:16 AM
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات         عرض  |   إخفاء 39 عدد التعليقات :

فرز حسب: الأحدث | الأقدم
  • ابتلينا مع ظهور تويتر وغيره من مواقع التواصل بفئة تزايد على كل شيء (الوطنية والولاء والدين واقامة الشعائر الدينية ) واقصاء وكره كل من يختلف معهم أو يخالفهم الرأي المها
  • ‫المصليات على محطات الطرق السريعة غير مؤهلة للصلاة أصلاً لا نظافة ولا اهتمام المسافر يجمع ويقصر في بيته وعمال المحطة بإمكانهم التناوب لأداء الصلاة ‬ عبدالعزيز خالد
  • يا أخي الكريم: أغلب الذين يعملون بالمحطات والمحلات مسلمين، ومن حقهم أن يصلوا. ولا نلوهم عشان فيه ناس يستغلون النظام للتلاعب. وشكراً،،، عبدالله
  • من فهم من مقالك أنك تفتي في الدين وتكتب في غير مجالك هم من أشرت إليهم في آخر المقال الذين يزايدون الناس على دينهم ويرون بأنهم هم المسلمون وحدهم والبقية مشكوك في أمرهم المها
  • انتهت قضايانا ولم يتبق الا فتح المحلات وقت الصلاة ، أعانكم الله يوم الحساب على ماتكتبون ويامن تعلقون . التقيت بالكثير من غير السعوديين يغبطوننا على هذه النعمة والميزة . ماجد الصيخان
  • ناصر العلي يقول معضلة ، شعب يعطل شيء اسمه رؤيه متعب الزبيلي
  • مقال رائع كالعادة استاذنا الفاضل والضرر ليس فقط لمحطات الوقود والصيدليات النساء اكثر ضررا لأنه تعم الفوضى في المولات التجارية وقت الصلاة وتضيق الممرات من افتراش الأرض فعلا موضوع مهم مي صالح
  • مطلب من الضروري النظر فيه ودراسته ومراعاة تغليب المصلحة فالدين يسر أمال
  • الإغلاق ليس ضررة في السفر فقط ، بل حتى داخل المدن ! هناك فقهاء أفتوا بعدم الإغلاق لكن تم تسفيه رأيهم لحساب رأي متشدد هدفه التضييق على المسلمين وتنفير الناس من الدين ! سعود الشايق
  • بارك الله فيكم أستاذ صالح هذه مطلب الغالبية العظمى ولكن لنا امل بسمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع هو الذي سوف يحل هذه المعضلة. ناصر العلي
  • إغلاق الصيدليات يوم الجمعة يمتد من الساعة العاشرة صباحا وحتى بعد الانتهاء من أداء صلاة الجمعة ، بمعنى الوضع مختلف عن إغلاق المحلات أوقات الصلوات الخمس متعب الزبيلي
  • على الأقل يتم تخصيص صيدليات يوم الجمعة لا تغلق ابوابها الا قبيل إقامة الصلاة على الأقل بربع ساعة متعب الزبيلي
  • وهل سيتناول الأخ صالح موضوع إغلاق الصيدليات يوم الجمعة ، او من العار ان يستجيب كبار وعمالقة الكتاب لبسطاء المعلقين ، وأيهما اهم الصيدليات او محطات الوقود متعب الزبيلي
  • وهل سيكون إيجاد حلول هو صعبا على مخترع استخدام الشباك ليلا في الصيدليات ، ذالك الاختراع الذي ابهر العالم وجعلهم يقفون اعجابا بعبقرية الفكرة ، اينه عن إيجاد الحل متعب الزبيلي
  • وأبدا لا ادعو هنا بان تشرع الصيدليات ابوابها على مدار اربع وعشرين ساعة ، فقط المطلوب هو تنظيم ساعات الصيدليات وفق حجيات الناس وان يتم تخصيص فروع للمناوبة متعب الزبيلي
  • مثل تلك القضية هي بالفعل تسحق التفاعل ، ومن يتناولها هو ساعد على إنهاء اشكالية يعيشها أناس وأشخاص هم لم يمر في مخيلتهم بانه سيحتاج يوما لصيدلية وباتت محال متعب الزبيلي
  • وافق الحنشل ورد جمل الواوي وهو الطفل والذي هو فعلاً لا يعذر ولا ياوي ، تقوله الصيدلية مسكره مايهمه ، تقوله اصبر لين بعد صلاة الجمعة ولكن يريد حليب ودون ان يلتمس لك عذر متعب الزبيلي
  • أضف ان الأطفال وهم الذي حين سرق الحنشل أبل احد الأقوام ، قال صاحب الإبل ردو جمل ابي ورفضو ثم جمل والدتي ورفضو ثم قال ردو جمل الواوي لا يعذر ولا ياوي متعب الزبيلي
  • ومن ثم تعود للمنزل،وتطالع نحو والدتك وانت لا تمتلك ولو جزء من حل،ازرق يعني لرفحاء او أحط يد على يد انتظر متى تفتح صيدليات تجميع النقاط وأي المحطات اهم او الصيدليات متعب الزبيلي
  • وتخيل انت في حفرالباطن ، والمستشفى المعالج لوالدتك مستشفى الملك فهد في الرياض ، والمستشفى في المحافظة لا يصرف مثل تلك العلاجات ، والصيدليات مغلقة جميعها متعب الزبيلي
  • علاج خاصة مرضى القلب هو لمن لا يعرف ، دقيق جداً ومن الضروري تناوله في وقته المحدد ، لدرجة في حال عدم تناول احدى نوعية الأقراص يجعل من الضروري مراجعة الطبيب متعب الزبيلي
  • ولن تلمح وغير ممكن ان تلمح باب صيدلية واحدة مفتوح ، وكأن الانسانية والتي هي أساسا لا تتعامل بها اغلب صيدلياتنا الا انك تتاكد حينها وانت تمر بمثل هذا الموقف بقيمة التنظيم متعب الزبيلي
  • اختك زوجتك او بنتك وقالت علاج جدتي وتمسك في العلبة هذا خلص ، وتنهضت ولبست وركبت سيارتك وذالك بحدود الساعة العاشرة يوم الجمعة ، ستطوف الطرقات والشوارع متعب الزبيلي
  • وعلينا ان ننظر للأمر من زاوية بعيدة وليس ان نتخيل المسألة بحدود نستطع تسميتها هامشية حتى وان كانت ذات أهمية ، تخيل " خلص " علاج والدتك المريضة بالقلب ونادتك متعب الزبيلي
  • وهنا وعلى رغم إنني اقول لعل وعسى كوني متأكدا بأن رأي القارئ مهمش من أغلبية كتابنا ، ولكن سأذكر جانب بالغ الأهمية ، وهو مايحتاج بالفعل للطرح والتناول بشكل موسع متعب الزبيلي

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

 جرافيك الوطن Instagram Facebook Twitter الوطن ديجيتال