الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

صحة المرأة السعودية واقع محزن

أرقام مفاجئة عرضت في الندوة السعودية الأولى لصحة المجتمع بعنوان «صحة المرأة»!
عندما تجد أن نسبة السيدات في الممكلة اللاتي يمارسن الرياضة 8% مقابل 58% من السيدات في بريطانيا، وعندما نجد أن نسبة السمنة لدى المرأة السعودية بنسبة 48% كيف سيكون معدل الأمراض في المستقبل؟
ما الذي نحتاجه عمليا لتقليل هذه النسب، ورفع الوعي الصحي للمرأة؟ إذا لم تؤمن المرأة بنفسها أولا وبقدراتها، فلن تستطيع أن تحقق الوعي لصحتها.
ندوة صحة المرأة مبادرة نوعية أطلقتها كلية العلوم الطبية التطبيقية للمرأة، وحضور مدير جامعة الملك سعود هذه الندوة عزّز فكرة أن المرأة محور المجتمع وشريك التنمية الأول.
صحة المرأة السعودية تعاني من الإهمال بسبب قلة الأنشطة الرياضية المتاحة لها، وهذا أدى إلى الإخفاق في الاهتمام بصحتها، هيئة الرياضة المعني الأول بتطوير مسارات دخول المرأة في جميع الرياضات، ووزارة الصحة هي المعني الثاني للإسهام في رفع وعي صحة المرأة بنفسها. والمعني الثالث هي المرأة نفسها، تبدأ في إطلاق مبادرات نوعية لصحة المرأة، كما فعلت الدكتورة دارة الديسي في كلية العلوم الطبية التطبيقية. 

وائل المالكي        2017-11-23 11:24 PM
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات           |   0 عدد التعليقات :

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.