الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

رجل من أهل نجد ثائر الرأس

لا حاجة أن يقال: الإسلام اليوم، الإسلام القديم، الإسلام الشرقي، الإسلام الغربي، الإسلام الأميركي، الإسلام العربي... إلخ، فالإسلام واحد، من عمل بأركانه الخمسة في كل عصر

جاء رجل إلى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- من أهل نجد، ثائر الرأس، يسمع دوي صوته، ولا يفقه ما يقول، حتى دنا، فإذا هو يسأل عن الإسلام، فقال رسول الله، صلى الله عليه وسلم: (خمس صلوات في اليوم والليلة)، فقال هل علي غيرها؟ قال: (لا، إلا أن تطوع)، قال رسول الله، صلى الله عليه وسلم: (وصيام رمضان)، قال هل علي غيره؟ قال: (لا، إلا أن تطوع)، قال: وذكر رسول الله -صلى الله عليه وسلم- الزكاة، قال هل علي غيرها؟ قال: (لا، إلا أن تطوع)، قال: فأدبر الرجل وهو يقول: والله لا أزيد على هذا ولا أنقص، قال رسول الله، صلى الله عليه وسلم: (أفلح إن صدق)، وقال عليه الصلاة والسلام كما في حديث عمر في قصة جبريل: (الإسلام أن تشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله، وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة، وتصوم رمضان، وتحج البيت إن استطعت إليه سبيلا).
هذا هو الإسلام الذي سمعه هذا النجدي ثائر الرأس، من رسول الله، صلى الله عليه وسلم، وعزم على العمل به بلا زيادة ولا نقصان، فشهد له الرسول، عليه الصلاة والسلام، بالفلاح إن صدق، وهو الإسلام الذي بينه رسول الله في جوابه لجبريل عليه السلام، وهو الإسلام الذي عمل به المسلمون منذ أربعة عشر قرنا إلى يومنا هذا، وإلى أن تقوم الساعة، فما الذي جرى؟ من اطلع على كثير من المقالات والحوارات في وسائل التواصل وغيرها وجدها تتحدث عن تعاريف وتوصيفات حديثة للإسلام، وكأن الإسلام شيء جديد، أو أنه لم يتم بيانه من رسول الله، عليه الصلاة والسلام، وهذا أمر يجعل الإنسان يستغرب ويتساءل: هل هناك إسلام غير الإسلام الذي نعرف وهو (أركان الإسلام الخمسة)؟ والجواب: كلا، وإنما من أتى بأركان الإسلام فقد عمل بالإسلام، ولا حاجة للزيادات، وما لم يكن إسلاما في وقت النبي -عليه الصلاة والسلام- فلا يكون إسلاما اليوم، فلا حاجة أن يقال: الإسلام اليوم- الإسلام القديم- الإسلام الشرقي- الإسلام الغربي- الإسلام الأميركي- الإسلام العربي... الخ، فالإسلام واحد، من عمل بأركان الإسلام الخمسة في أي عصر وفي كل مصر، فقد عمل بالإسلام، ولا حاجة للتكلف، فقد رفع الله عنا الآصار والأغلال، وشرع لنا دينا سمحا يسيرا، وفي الحديث يقول عليه الصلاة والسلام: (إن الدين يسر، ولن يشاد الدين أحد إلا غلبه)، وقال عليه الصلاة والسلام: (إني أرسلت بحنيفية سمحة)، ومن لم يقبل سماحة الدين، وصار يزيد فيه، ويتنطع، فإنه هالك، برهان ذلك قوله عليه الصلاة والسلام: (هلك المتنطعون) قالها ثلاثا، فالإسلام سمح كله، وعدل كله، ليس هناك إسلام منحرف، أو إسلام متشدد، نعم قد يوجد مسلم -ما- لديه تشدد، أو لديه انـحراف، أما الإسلام فلا يقبل هذه القسمة والتشطير، والعقيدة الإسلامية يسيرة -بحمد الله- وسمحة، وكل ما زاد على العقيدة التي جاء بها نبينا محمد -صلى الله عليه وسلم- فهو بدعة مردودة، وفي الحديث: (من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد).
ولعل من المناسب هنا أن أذكر أن أحدهم، وهو أكاديمي متخصص بالأنظمة، حدثنا قبل نحو عشر سنوات، فكان مما فهمته من حديثه، أن له زميلا غربيا ليس بمسلم، يعمل في التجارة والمال، وأنه قال لمحدثنا وهو يحاوره: أنا لو رغبت الدخول في الإسلام فإنني سأحتار: هل أكون وهابيا؟ أم شيعيا؟ أم صوفيا؟ أم تابعا للحركات الإسلامية وما أكثرها؟
فقال له محدثنا: أكيد ستكون وهابيا؟ فقال: ولم؟ فأجابه بما يفهمه من الأسباب المادية، قائلا: لأنكم معاشر التجار تحبون الربح الكثير، لا سيما إذا كان بعمل يسير، وما يسميه الخصوم بالوهابية: تمنع أي عبادة لم يفعلها رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قبل أربعة عشر قرنا، وتعتبر ذلك بدعة، وبالتالي لم تزد التكاليف الشرعية عندهم بمرور السنين، فالعمل يسير، ومع هذا الأجر فيها كبير، لأنها وفق السنة، بينما الآخرون زادوا عبادات وأعمالا ومواسم لم يفعلها رسول الله وصحابته، ولك أن تتصور حجم التكاليف إذا كان كل سيزيد في الدين، مع هذه المدة الطويلة أكثر من 1400 عام، ولهذا ترى منهم من يضرب نفسه في بعض المواسم حتى يدميها، ومنهم من جعل دينه الرقص والدروشة، ومنهم من يتعبد باحتفالات دينية لم يفعلها رسول الله ولا صحابته، وغير ذلك من الأغلال والآصار التي ما أنزل الله به من سلطان، وهي تخالف سماحة الإسلام، فقال: حسنا، هذا كلام مقنع، ولكن ما دام الوهابية كما تذكر تقتفي أثر النبي محمد، ولا تستدرك عليه بزيادة ولا نقصان، فلماذا اتفقت هذه الفرق والجماعات على الخصومة معها؟ فقال محدثنا: أنتم معاشر التجار لو عرض أحدكم ما لديه من تجارة بأرخص مما في السوق، وربما بالمجان، هل يقبله التجار الآخرون، أم يخاصمونه؟ فقال: بل يخاصمونه، لأنه تسبب في كساد بضاعتهم، فقال محدثنا: وهكذا من يسميهم أعداء التوحيد باسم (الوهابية)، دعوتهم للتوحيد الخالص تسبب كساد دعوة تلك الفرق، لأنهم يقولون للناس: ادعوا ربكم مباشرة بدون وسائط، فالله تعالى يقول (ادعوني أستجب لكم)، ويقولون إن من تتبركون بهم، وتدعونهم من دون الله ما يملكون من قطمير، فضلا عن غيره، والقطمير: وهو الغلاف الذي على نواة التمر، فالله تعالى يقول: (والذين تدعون من دونه ما يملكون من قطمير. إن تدعوهم لا يسمعوا دعاءكم ولو سمعوا ما استجابوا لكم ويوم القيامة يكفرون بشرككم ولا ينبئك مثل خبير)، واتركوا التعلق بمن تسمونهم الأولياء، والسادة وغيرهم، فإنهم عباد أمثالكم، لا يملكون لأنفسهم نفعا ولا ضرا، فضلا أن ينفعوا غيرهم، وهذا ما لا يرضي من يحب أن يتمسح الناس به، لأنه بذلك يفقد المال والمكانة، وينصرف الناس عنه، فلا يتبرك به أحد، ولا يدفع أحد له مالاً، وبالتالي يصبح كغيره، فقال: الآن فهمت، وإذا عرف السبب بطل العجب.

أحمد الرضيمان        2017-12-29 1:46 AM
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات         عرض  |   إخفاء 28 عدد التعليقات :

فرز حسب: الأحدث | الأقدم
  • الوهابية ليست مذمة(!), لأنها تتماشى مع إرسال (مجددين) على رأس كل قرن. المجدد ينطي فهما جديدا لثوابت في الفكر الإنساني. الكرم من الثوابت, الا أن (فهم/تعريف) الكرم متغير. الكثير منا يعرف الكرم الآن بأنها البشاشة والمدنيه/الإنضباط عند قيادة السياره. هذا فهم جديد [للكرم] يختلف عنه قبل مائة سنة وقت الشح والتعبير عن الكرم بتقديم الأكل. التجديد فهم مختلف يخدم حياة الأحياء. الوهابية ليست غير ذلك. saleh
  • أحترم رأيك أخي الفاضل عمر المختار ، ولك ماترى ، فقط أحب أن تلاحظ أن إيراد حديث هذا الرجل النجدي كان لبيان أن الإسلام هو أركان الاسلام ، لأنه سأل عن الإسلام فأجابه الرسول بهذه الأركان ، فلاحاجة للتنطع والزيادات ،ولم نجعل مقارنة بين هذا النجدي وغيره البتة ،وحتى هذا النجدي حكم له الرسول بالفلاح بشرط وهو ( إن صدق ) ، والمتشدد في زماننا أو زمان القرون الثلاثة الأولى المفضلة ينسب تشدده لنفسه لا إلى الإسلام ، هذا ما أريده . أحمد الرضيمان
  • صراحة لم توفق في هذا المقال لايمكن مقارنة الرجل النجدي في زمن الرسول صَل الله عليه وسلم برجال الوهابية في هذا الزمن أغلبية رجال الصحونجية هم من الوهابية المتشددة المنزهين أنفسهم عن بقية مسلمين العالم وليس هنا فقط .الأمثلة كثيرة ولا نريد ذكرها لانها فترة وانتهت أخيرا إن شاءالله لا عودة لهم عمر المختار
  • الأخ متعب وفقك الله : تقول أرفض أي تجديد. وتقول إن هذه رأيك الشخصي ، وأقول : لكن الرأي إذا عارض قول النبي عليه الصلاة والسلام يجب طرحه ، نبينا عليه الصلاة والسلام يقول ( إن الله يبعث لهذه الأمة على رأس كل مائة سنة من يجدد لها دينها ) وتجديدالدين:ليس معناه تغييره أو الإضافة إليه،وإنما معناه إعادته للناس بصورته الصافية كما جاء به الرسول عليه الصلاة والسلام، وإبعاد الشوائب التي يضعها عليه أهل البدع وليست منه أحمد الرضيمان
  • الأخ عبدالله الصالح ماأرى الله يحفظك علاقة بين ماذكرتَه أنت وبين ما كتبته أنا في المقال ، أما الولاء والبراء فهو من صميم عقيدتنا ، وأوثق عرى الإيمان الحب في الله والبغض في الله ، لكن هذا ما علاقته بالمقال ، وأما أن رجال الدعوة الأوائل خوارج فكيف ذلك ؟، نعوذ بالله من هذا القول ، لعلك توضح مرادك لنستفيد منك وفقك الله أحمد الرضيمان
  • الأخ عمر المختار لم أقل أن من لا يرى مسلم إلا نفسه أن ذلك من سماحة الاسلام ، ولم آت بلفظ وهابية فضلا أن أربطها ، لكن الغربي غير المسلم هو الذي أتى بهذا اللفظ نقلا عن غيره من المشوهين لديننا ، فتم الجواب تنزلا مع المصطلحات التي أوردها ، وإن كنت أعتقد أنه لايوجد وهابية إلا في أذهان الجهال أو خصوم الدعوة لأن هذا اللفظ اخترعه العثمانيون . أحمد الرضيمان
  • بدون الولاء والبراء لا تكون هناك سلفية، بل سنخبره أن أهل بيته كفار، فلا يحبهم إلا بمقدار ما فيهم من إسلام، ودولته كافرة، وأننا ندعو عليها في كل قنوت جهراً فإن لم نستطع فسراً، وإلا فأنت تقول أن رجال الدعوة الأوائل خوارج، السلفية ليست متلونه كالإخوانية ونربأ بك أن تكون مثلهم. عبدالله الصالح
  • ان تربط الوهابية بسماحة الإسلام فقد جانبك الصواب لا أقصد الشيخ نفسه ولكن من عمل باسمه ونادى ان لا مسلم حق غيره هو لم توفق في هذا المقال ولا داعي له. عمر المختار
  • وماذكرته أخي غرم الله عن الخطيب أبي فروة ، وما ذكرته أخي متعب عن وقعة الجليدة ، وغيرهما من حوادث ، لاتنسب إلى الإسلام ، ولا يقال عن فعلهم الاسلام المتشدد ، لأنه ببساطة لايوجد إسلام متشدد ، وإنما ينسب فعلهم لأنفسهم كمابينت في المقال . أحمد الرضيمان
  • أي خطيب أو جماعة تتشدد وتنحرف ينسب انحرافه له ، أما الاسلام فلا أحمد الرضيمان
  • حريم السلطان في قطر وفي سواكن فرصة ماتعوض عبدالحكيم قرامي الغامدي
  • البشير سلم مفاتيح سواكن لاردوغان قربوا حريم السلطان زبطت السياحة عبدالحكيم قرامي الغامدي
  • وأما أن الإسلام هو أركان الاسلام ، فهذا ليس من عندي بل هو ما أجاب به رسول الله ، عندما سئل عن الإسلام ، وكونك أول مرة تعرف ذلك لايعني خطأ المعلومة وفقك الله ، والفرق المخالفة خالفت دعوة النبي عليه الصلاة والسلام التي جدد الدعوة إليها محمد بن عبدالوهاب . وأما العنوان فهو منقول من نص الحديث ، ومايرد في كتب التاريخ أو غيرها ليست حجة على الامام محمد بن عبدالوهاب ، فهذه كتب الامام محمد موجودة ، هل فيها ما يخالف الكتاب والسنة. أحمد الرضيمان
  • المعلق متعب الزبيلي أكيد انت تحرم من يلم لم لأن كلامك ململم ترى الاتراك بيحجون من سواكن عبدالحكيم قرامي الغامدي
  • مرحبا بجميع المداخلين ، لفظة الوهابية ابتدعها العثمانيون للتنفير من دعوة التوحيد ، وابن عبدالوهاب لم يأت بشيء جديد ، وإنما دعا إلى مادعا إليه رسول الله عليه الصلاة والسلام ، وحيث أن الغربي غير المسلم سأل عنها بهذا اللفظ تم نقل ذلك في المقال ، وتم بيان أن أعداء التوحيد اخترعوا هذا الاسم ، ولايمكن ربط الناس ألا بدعوة نبينا محمد عليه الصلاة والسلام. أحمد الرضيمان
  • وقعة الجليدة وهو جو يقع شمال محافظة حفرالباطن ، هي وقعة بودّي ان تدرك بان فعلهم الهمجي والرجعي وقتلهم الركع السجود باخر العشر من شهر رمضان ، ممن تعلمو ؟ قسوتهم وتكفيرهم لمن يخالفهم ، نحن يجب ان نعود للكتاب والسنة فهما الحقيقة وواقع الدين الاسلامي وغيرهما اجتهاد منه صحيحا ومنه مغالاة وازهاق للأرواح البريئه ، ووجهة نظر شخصية ارفض اي تجديد ، فديننا واضح ولا فضل لأحد غير السراج المنيّر صلوات الله وسلامه عليه متعب الزبيلي
  • السـلفية تعبر عن المدخل النقلي لفهم الدين ومداخل فهم الدين ثلاثة عقلي ونقلي وذوقي notalfa
  • من أهم بنود المحبة للآخرين ان نوفر لهم حين وقت ضربهم لأجسادهم ، اجود انواع السلاسل ، وايضاً من الأحجار التي " حين تندح توجع " فهولاء وربي لعقول لهم ، وكيف يكون عاقلا من يسب زوجة الرسول صلى الله عليه وسلم ، بصقر وماهر خلهم يجلدون أنفسهم ، ممن يشككون بأئمة الصحابة ومقدمهم خيرة من تشرفوا بصحبة نبينا صلى الله عليه وسلم ، نعم الرجال هم ، وندرك بأن ماطئ خنصر احدهم لن يبلغه الشامتون عليهم من الله ما يستحقون متعب الزبيلي
  • صح الاسلام كله معتدل ، مدري من وين جت التقسيمات اسلام معتدل واسلام منحرف فارس
  • الذي مايريد حضور صلاة الجمعه يقف على كرسي ويقرا هذا المقال ويصلي ركعتين وهو ثائر الراس وبعدها يرقد عبدالحكيم قرامي الغامدي
  • مسكين حسن البنا مات قبل مايسمع هذي الخطبة عبدالحكيم قرامي الغامدي
  • هذا المقال من خطب عائض القرني يوم كان يتدرب عبدالحكيم قرامي الغامدي
  • رجل من اهل نجد ثائر الراس ....عنوان يبكي عبدالحكيم قرامي الغامدي
  • اصاب الفرق الاخرى كساد بسبب الوهابية ولذلك حاربوها...لو نزلت هذي العبارة على جبل لخشع عبدالحكيم قرامي الغامدي
  • الاسلام اركان الاسلام الخمسة....كلام عجيب اول مرة اسمع به عبدالحكيم قرامي الغامدي

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

 جرافيك الوطن Instagram Facebook Twitter الوطن ديجيتال