الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 
آخر تحديث: الأحد 23 سبتمبر 2018, 10:33 م

الثقافة


" أدبي المدينة" يكسر المألوف بـ "جولات" ميدانية

وقف أعضاؤه برفقة باحثين على ما تبقى من آثار "طيبة"

الباحثون على مشارف وادي العقيق (الوطن)
الباحثون على مشارف وادي العقيق (الوطن)

المدينة المنورة: فهد الحميدي 2013-06-13 1:02 AM     

خرج نادي المدينة المنورة عن المألوف، ونفذ نشاطا ميدانيا أخيرا، تمثل في زيارة ميدانية لأكثر من 22 موقعا تاريخيا بالمدينة بحضور نائب رئيس النادي محمد الدبيسي وعدد من الباحثين والمؤرخين والمهتمين بتاريخ المدينة، يتقدمهم الباحث في تاريخ المدينة المنورة الدكتور أحمد الشعبي الذي تولى دور المرشد خلال الزيارة التي استغرقت نهارا كاملا، وانطلقت من مقر النادي في حي القبلتين في التاسعة صباحا، وانتهت في الثانية والنصف ظهرا عند بئر رؤمة التي اشتراها عثمان بن عفان وأوقفها على المسلمين، في حين كانت يقايا جسر سكة حديد الحجاز شرق جنوب الجامعة الإسلامية في مفتتح الزيارة التي جاءت عقب مطالبات عدد من الباحثين والمؤرخين لعدد من الجهات المعنية، من بينها هيئة السياحة والآثار وأدبي المدينة بتعريف الأجيال بمواقع المدينة المنورة الأثرية، بالوقوف على المواقع التاريخية ميدانيا. وكان من أبرز من طالب بذلك الشعبي الذي أكد في ملتقى العقيق الخامس الذي عقد الشهر الماضي أن ما يتلقاه أبناؤنا في المدارس من تاريخ المدينة لا يتجاوز المقررات النظرية والتي لا تمثل سوى 5% من تاريخ المدينة المنورة، مطالبا بأن توزع مقررات التعليم بالمدن التاريخية مناصفة بين المقررات النظرية والجولات الميدانية. وتتبعت الزيارة طرق سير خط سير سكة حديد الحجاز داخل المدينة المنورة من خلال الوقوف على عدد من محطات السكة القديمة وأجزاء مما تبقى من آثارها حتى اليوم بالمدينة، والتجول على عدد من مواقع المدينة المنورة، ومن بينها "العنابس" وموقع حمى إبل النبي صلى الله عليه وسلم، وإبل الصدقة " فيفاء الخيار"، وعدد من معالم المدينة المشهورة مثل "مسجد بنات النجار" و"مسجد الجمعة" ومزرعة الخريجية " و"الماجشونية" ومزرعة سلمان الفارسي في المدينة. وفي كل المواقع التي وقف المشاركون عليها قدم مرشد الجولة الشعبي شرحا تفصيليا عنها والاستماع لمداخلات وآراء الباحثين المشاركين وتسجيل أهم الملاحظات على حال الموقع المعبرة عن واقع الآثار الآن، وعراقة المدينة المنورة من جهة أولى، في خطوة سيذهب نادي المنورة الأدبي إلى اعتمادها كنشاط دوري، بحسب نائب رئيس مجلس إدارة النادي محمد الدبيسي الذي قال لـ"الوطن" إن النادي سيدعو عددا من المثقفين والباحثين في زيارات مماثلة، انطلاقا من كون المدينة المنورة "عاصمة للثقافة الإسلامية 2013" ، ناهيك عن دور المدينة في تقديم وصناعة الحضارة الإسلامية، كأول عاصمة للدولة الإسلامية.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات           |   0 عدد التعليقات :

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

 جرافيك الوطن Instagram Facebook Twitter الوطن ديجيتال
 
 

أكثر الأخبار