الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

المحليات


إطلاق مشروع إعادة توطين الأحياء الفطرية في نجران

أمير نجران خلال إطلاق المشروع أمس (الوطن)
أمير نجران خلال إطلاق المشروع أمس (الوطن)

نجران: جابر مدخلي 2018-02-09 12:08 AM     


أطلق أمير منطقة نجران الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، أمس، أضخم مشروع لإعادة توطين الأحياء الفطرية، وذلك بمحمية عروق بني معارض.
وقال «ونحن نعيش بين الجهود الرامية إلى المحافظة على الحياة الفطرية وإنمائها، الحيوانية والنباتية، نتأمل فيما أنعم الله به علينا في هذه البلاد، من أمن ونعيم، فصرنا نبذل الكثير والكثير، رفقا بالحيوان والنبات، وسط منطقة مضطربة، تشهد بعضها أبشع صور التعدي على الإنسان والإنسانية، وانتهاك الدين والنفس والعقل والعرض والمال».
وثمّن الأمير جلوي بن عبدالعزيز، الإنجازات التي تحققها الهيئة السعودية للحياة الفطرية، في التصدي لكل الأخطار المحدقة، وإعادة التوازن البيئي إلى الطبيعة، متجاوزين إلى ذلك كل التحديات الصعبة، مستذكرا رجالا صنعوا أمجاد هذه الهيئة، في مقدمتهم صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز، رئيس مجلس إدارة الهيئة الوطنية لحماية الحياة الفطرية وإنمائها، والأمير سعود الفيصل، عضو مجلس إدارة الهيئة -رحمهما الله وغفر لهما وأسكنهما فسيح جناته-، والتي يواصلها نائب رئيس الهيئة الدكتور هاني تطواني.
وثمّن الجهود التي يبذلها، رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، في دعم السياحة الصحراوية داخل المحميات، تفعيلا لبرنامج السياحة الوطني.
وميدانيا، أطلق أمير منطقة نجران مجموعة من المها العربي، وظبي الريم، وظبي الإدمي، والحبارى، وطائر النعام، تمثل أولى مراحل المشروع الأضخم لإعادة توطين الأحياء الفطرية، منذ تأسيس الهيئة السعودية للحياة الفطرية، قبل أكثر من 30 عاما.
ونوّه نائب رئيس الهيئة الدكتور هاني تطواني، بالدعم السخي والعناية الكريمة من القيادة الرشيدة، لصون وحفظ الحياة الفطرية، وتعزيز ذلك وفق برامج علمية حديثة، تستهدف 15 محمية، 12 منها برية، و3 بحرية.
وبيّن تطواني، أن الهيئة تسعى إلى تعزيز دورها في تطوير وتنفيذ خطط التصدي للأخطار التي تواجه الحياة الفطرية في البر والبحر، وإعادة تأهيل الأنواع التي انقرضت من البرية والأنواع المهددة بخطر الانقراض، إذ تنوي الهيئة إطلاق عدة مشاريع لتوطين الأحياء الفطرية في 5 محميات أخرى، هي: حرة الحرة، الخنفة، الطبيق، التيسية، الوعول.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات           |   0 عدد التعليقات :

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

 جرافيك الوطن Instagram Facebook Twitter الوطن ديجيتال
 
 

أكثر الأخبار