الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

المحليات


جاهزية مخيمات عرفة لحجاج إفريقيا غير العربية

لبني خلال تفقده مخيمات مشعر عرفة (الوطن)
لبني خلال تفقده مخيمات مشعر عرفة (الوطن)

مكة المكرمة: إبتسام شقدار 2018-08-11 1:03 AM     


وقف رئيس مجلس إدارة مؤسسة مطوفي حجاج إفريقيا غير العربية، المطوف رامي لبني، على تجهيزات المواقع ومقار المخيمات المخصصة لحجاج المؤسسة بمشعر عرفة للتأكد من جاهزيتها، والاطلاع على سير العمل فيها والأعمال المنجزة منها لخدمة حجاج بيت الله الحرام.
وخلال جولته التفقدية، صباح أمس، برفقة نائب رئيس مجلس الإدارة الدكتور عبدالرحمن مارية، وأعضاء مجلس الإدارة، اطلع الجميع على المشروعات المنفذة لخدمة وراحة الحجاج، والاستفادة منها في حج هذا العام خلال تنقلاتهم عبر مسار النقل الترددي، كما وقفوا على مشروع أنظمة الإضاءة المستخدمة في هذا الموسم من لجنة المشاعر بالمؤسسة، والمعتمد على الإضاءة الموفرة للطاقة لتخفيف الأحمال على مولدات الكهرباء.

مقاومة للحريق
أكد لبني، أن المؤسسة بدأت في وقت مبكر بتجهيز المساحات المخصصة لحجاجها في مشعر عرفة، بتشييد الخيام المقاومة للحريق وبمواصفات أوروبية عالية الجودة، وزودتها بمكيفات حديثة، والعمل جار حاليا على فرشها بالسجاد استعدادا لاستقبال الحجاج، وقبل صعودهم إلى مشعر عرفة.
وأضاف لبني، أن المؤسسة طوّرت هذا العام آلية جديدة لتحقيق الفائدة القصوى من مكيفات المؤسسة، خلال تخصيص 5 خزانات لتزويد المكيفات بالمياه الباردة على مدار الساعة، مضيفا أن الخيام الأوروبية التي اعتمدت المؤسسة عليها في الموسم الماضي، شكّلت نقلة نوعية في المواقع المخصصة لحجاجها بعرفة، فبعد الانتهاء من الموسم السابق تم رفع الأقمشة المصنوعة منها الخيام مع بقاء الأساسات الهيكلية لها، مما وفر على المؤسسة والعاملين فيها الوقت والتكاليف هذا العام.

50 مطبخا
من جهته، قال عضو مجلس الإدارة، رئيس لجنة المشاعر المهندس منصور علوي، «إن فكرة مطابخ البلوك التي شيدتها المؤسسة العام الماضي بمشعر عرفة كانت محل إشادة الدفاع المدني، مشيرا إلى أن اللجنة عملت على تطويرها هذا الموسم، ورفعت عددها إلى 50 مطبخا بزيادة 10 مطابخ عن العام الماضي، وبإشراف مباشر من فريق عمل من المهندسين السعوديين، محققين بذلك أحد أهم مؤشرات قياس الأداء للمدى الزمني لأعمال التنفيذ.
حجاج نيجيريا
إلى ذلك، نظمت اللجنة النسائية بمؤسسة مطوفي إفريقيا غير العربية زيارات ميدانية لمقر سكن حجاج ولاية سوكوتو النيجيرية في مكة المكرمة، للتعرف على الخدمات المقدمة لهم في مقار سكنهم، لا سيما النساء، ومدى جاهزية تلك المساكن لاستقبالهن، والوقوف على مستوى الخدمات المقدمة لهن، من ناحية نظافة السكن وصيانة دورات المياه، وتوافر وسائل السلامة العامة بها، وكل ما يتعلق برضا الحاج داخل مسكنه، وتقديم النصائح الإرشادية والتوعوية لضيفات الرحمن، إذ قدمت الدكتورة حميدة
أبوسبعة -خلال الزيارة- شرحا وافيا عن الصحة العامة التي يجب على الحجاج اتباعها حفاظا على سلامتهم وراحتهم، خاصة ما يتعلق منها بالعناية والنظافة الشخصية والصحة العامة، وكيفية استخدام الكمامات في الأماكن المزدحمة.
كما التقت اللجنة الإعلامية المنبثقة عن اللجنة النسائية على هامش الزيارة عددا من سيدات الأعمال والمثقفات، ممن مَنَّ الله عليهن بالوصول إلى الأراضي المقدسة لأداء فريضة حج هذا العام.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات           |   0 عدد التعليقات :

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

 جرافيك الوطن Instagram Facebook Twitter الوطن ديجيتال
 
 

أكثر الأخبار