الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 
آخر تحديث: الأحد 18 نوفمبر 2018, 1:14 ص

الرياضة


16 فريقا تبدأ الجري في النسخة الـ35 لدوري الأولى

النهضة أول الأبطال وفرق القصيم الأكثر استفادة من قرارات الزيادة

ضمك وأحد في دوري الدرجة الأولى
ضمك وأحد في دوري الدرجة الأولى

بريدة: أحمد الفايز 2010-09-20 11:37 PM     

يعود الركض إلى ملاعب دوري الدرجة الأولى لكرة القدم من جديد في موسمه الـ35 بمشاركة 16 فريقاً لأول مرة في تاريخ المسابقة، بعد قرار زيادة أندية الأولى واستفادة فريقي الربيع والعروبة صاحبي المركزين الثالث والرابع في دوري الدرجة الثانية، حيث رافقا النجمة بطل الدرجة الثانية والجيل وصيفه إلى دوري الدرجة الأولى.
وتشارك فرق ضمك وأبها والشعلة والطائي والخليج والجيل والربيع والنجمة وهجر والوطني وحطين وأحد والأنصار والرياض والعروبة والعدالة في الدوري الذي سينطلق الخميس المقبل.

النهضة أول الأبطال
انطلق دوري الدرجة الأولى لأول مرة موسم 1397 بمشاركة ثمانية فرق هي النهضة والاتفاق وأحد والأنصار وحراء والربيع وعكاظ ونصر وسيهات الخليج حالياً، وحقق النهضة الدرع وصعد للممتاز لأول مرة في تاريخه، وحل ثانياً الاتفاق، بينما كان الفيصلي آخر فريق حقق درع المسابقة وذلك نهاية الموسم الماضي وللمرة الثانية في تاريخه بعد الصعود الأول له عام 1426 عندما حل ثانياً ورافق فريق الخليج للممتاز.
وبعد انطلاقة دوري الأولى عام 1397 ولمدة خمسة مواسم توقف الدوري، وتم دمج أندية الممتاز مع أندية الدرجة الأولى عام 1402 تحت مسمى الدوري المشترك بسبب مشاركة المنتخب السعودي الأول في التصفيات التمهيدية المؤهلة لكأس العالم 1982 في إسبانيا.وتعد أندية منطقة القصيم أكثر فرق الدرجة الأولى صعوداً للممتاز حيث صعدت منها خمسة فرق هي الرائد عام 1406، ومن ثم النجمة والعربي معاً عام 1410، ثم التعاون عام 1415، وأخيراً الحزم عام 1425.
ويعد فريق أحد من المدينة المنورة أكثر فرق الأولى صعوداً للممتاز، حيث حطم الرقم القياسي للصعود الممتاز بسبع مرات منها ثلاث مرات حقق فيها درع الدرجة الأولى أعوام 1401 و1404و1424، فيما حل وصيفا أعوام 1399 و1407 و1411 و1413، يليه الرائد الذي حقق الصعود ست مرات أعوام 1406 و1409 و1412 و1419 و1422 و1428.
ويعد فريقا النهضة وأحد الوحيدين اللذين صعدا وهبطا معاً من الأولى للممتاز وبالعكس، وذلك عام 1411 وهبطا معاً عام 1412 ليصعدا مرة أخرى عام 1413 معاً بعد موسم واحد فقط في دوري الدرجة الأولى.

فاصلة وفاصلة
لم تقم فاصلة لتحديد الصاعد للممتاز سوى مرة واحدة في تاريخ الدرجة الأولى وذلك عام 1416 وكانت بين الأنصار وهجر، ليكسب الأنصار الفاصلة ويصعد للممتاز بجانب الوحدة البطل.
فيما أقيمت خلال مشوار المسابقة ثلاثة لقاءات فاصلة لتحديد الهابطين لدوري الثانية، وكان الأول عام 1418 بين الجبلين ونجران وأقيمت في الرياض وكسبها نجران بضربات الترجيح فهبط الجبلين للدرجة الثانية، بينما كانت الفاصلة الثانية عام 1420 بين التعاون ونجران، وكسبها التعاون وهبط نجران للثانية، والثالثة عام 1424 بين الفيصلي والحمادة وكسبها الحمادة ذهاباً وتعادلاً إياباً فهبط الفيصلي.في عام 1420 أقيمت مباراة فاصلة بين فريقي التعاون ونجران لتحديد الهابط الثاني لدوري الدرجة الثانية، فكان نصيب الهبوط من جانب التعاون بعد خسارته من نجران في ملعب الأخدود 1 / 3 إلا أن أمانة الكرة بالاتحاد السعودي قررت إلغاء نسبة الأهداف واعتبار نجران الهابط رسمياً وبقاء التعاون في الدرجة الأولى.

أبو عراد زعيم الهدافين
برزت مجموعة من هدافي الأولى على مدى أكثر من ثلاثة عقود كان أبرزهم لاعب ومهاجم أبها محمد الشهري الشهير بأبو عراد الذي تصدر قائمة الهدافين لأكثر من خمسة مواسم آخرها عام 1425 عندما ساهم بصعود فريقه للممتاز لأول مرة في تاريخ أبها وتاريخ أندية الجنوب برصيد 19 هدفاً، وهناك لاعب الرائد نواف الدعجاني، ولاعب النادي العربي خالد المنصور.

صعود أندية متنافسة
صعدت الأندية المتنافسة ثلاث مرات للدوري الممتاز، فصعد قطبا الأحساء هجر والروضة عام 1408، ثم فريقا عنيزة، النجمة والعربي عام 1410، وأخيراً ثنائي المدينة المنورة الأنصار وأحد عام 1424. وفي دوري هذا الموسم هناك ست فرق لم تذق طعم الممتاز، وهي تحاول جاهدة الوصول إليه، وهي فرق ضمك وحطين والعدالة والربيع والعروبة والجيل، فيما الفرق العشرة الأخرى تذوقت هذا الصعود، وهي الطائي وأبها والرياض والشعلة والخليج والنجمة والوطني والأنصار وأحد وهجر.

الفيصلي هبوط ثلاث مرات في موسم
في عام 1424 وفي لقاء فاصلة الفيصلي والحمادة تكرر هبوط الفيصلي ثلاث مرات في نفس الموسم، حيث أقيمت المباراة الفاصلة ذهاباً في المجمعة وكسبها الحمادة بهدف، فيما جاء الإياب بالغاط بالتعادل 2/2 ، إلا أن الفيصلي احتج على لاعب الحمادة ناصر شراحيلي لحصوله على ثلاث بطاقات ملونة وقبل احتجاجه واعتبر فائزاً بهدفين، ما أوجب إعادة المباراة في مكان محايد وهو ملعب الملز فانتهت المباراة بالتعادل 2/2 ليحتكم الفريقان لضربات الترجيح ويكسب الحمادة اللقاء وتقرر هبوط الفيصلي، إلا أن الاتحاد السعودي قرر أيضا بقاء الفيصلي للمرة الثالثة بسبب زيادة أندية الأولى إلى 14 فريقاً.

زيادة الأندية وفرق القصيم
ارتبطت زيادة أندية الأولى وحتى الممتاز بفرق القصيم الأربعة، بدأها التعاون عام 1420 ببقائه في الدرجة الأولى بعد هبوطه للثانية رسمياً، واعتبار نجران هو الهابط الرسمي، وفي عام 1422هـ قرر الاتحاد السعودي زيادة الأندية إلى 12 فريقاً واستفاد منها نادي الحزم من الرس بجانب العروبة، وفي عام 1424 زيدت أندية الأولى إلى 14 فريقاً واستفاد منها النجمة من عنيزة بجانب الفيصلي، وأخيراً زيادة أندية دوري زين للمحترفين عام 1431 ليستفيد الرائد من بريدة بجانب نجران.

الرائد مؤشر
لازم فريق الرائد خلال مشواره بالدرجة الأولى مؤشر الصعود والهبوط، فصعد لأول مرة عام 1406 وهبط للأولى بعد موسم واحد فقط، وتكرر المشهد أعوام 1409 و1412 و1419 و1422، لكن أفضل المواسم له كان عام 1412 عندما استمر حوالي 4 سنوات نافس خلالها على المربع الذهبي، على الرغم من أن هذا العام شهد حادثاً مروعاً لبعثة الفريق التي تعرضت حافلتها للاصطدام على طريق المدينة المنورة – القصيم وهي تقل لاعبي الفريق الأول لكرة القدم في طريقهم لمواجهة الأنصار في الدور الأول من الدوري لينجم عن الحادث وفاة لاعب الرائد الدولي صالح المبارك، وإصابات لبعض اللاعبين والإداريين، فقرر الاتحاد السعودي تأجيل جميع مباريات الفريق حتى إشعار آخر، ومع ذلك حقق الرائد درع الدرجة الأولى والمركز الأول ورافقه للممتاز جاره النجمة الذي حل ثانياً.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات           |   0 عدد التعليقات :

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

 جرافيك الوطن Instagram Facebook Twitter الوطن ديجيتال
 
 

أكثر الأخبار