الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 
آخر تحديث: الإثنين 21 أغسطس 2017, 2:6 ص

حياة


3 ساعات متواصلة تتوج "الخريجي" في مسابقة المجوهرات الدولية

دعوات لإنشاء أكاديمية متخصصة في مجال تصميم الأحجار والمعادن الثمينة

لينا الخريجي أثناء تتويجها في معرض المجوهرات الدولي
لينا الخريجي أثناء تتويجها في معرض المجوهرات الدولي

جدة: نسرين نجم الدين 2011-05-07 1:25 AM     

يبدو أن طموحات الفتاة السعودية لينا الخريجي تحققت بعد ثلاث ساعات متواصلة عكفت فيها مع 15 من زميلاتها المرشحات للمرحلة النهائية، على تصميم الأعمال داخل أروقة معرض المجوهرات الدولي السعودي الثاني، أول أمس في فندق الهيلتون بجدة، لتنال المرتبة الأولى بعد مسابقة شهدت مشاركة 300 شاب من الجنسين، إلا أن التصفيات أوصلت الأنامل الناعمة للختام.
المسابقة الدولية ستفتح الطريق نحو "العالمية"، لمشاركة الخريجي - وهي في العشرينات من عمرها وتدرس "تصاميم المجوهرات"، في إحدى الجامعات البريطانية- في المعارض الدولية التي ستنظمها السنيدي أكسبوا وريد العالمية"، خلال الفترة القادمة بحسب الاتفاقية التي تم عقدها بين الطرفين بداية المعرض.
فيما اعتبرت الخريجي إعجاب "الخبراء العالميين بأعمالها" تقديرا لكل فتاة سعودية تجتهد لتقديم الأفضل، وقالت "إن التصاميم التي شاركت بها، هي من وحي التراث الإسلامي، وهي عبارة عن عقد من النجمة الثمانية التي غالبا ما نجدها في الزخارف الإسلامية". وأشارت إلى أن اللونين الأبيض والأخضر يرمزان إلى روح علم مملكتنا.
المسابقة وفقاً لرئيسة اللجنة المنظمة للمسابقة رئيسة المعرض هيا السنيدي تعد من أهم المسابقات التي تؤهل الفتاة السعودية للمشاركات العالمية. وأوضحت أنه سيتم تأهيل الفتيات الـ 15 اللاتي تم فرزهن في المرحلة الأخيرة للتنافس في المسابقة. الخطوة بررتها السنيدي "بهدف صقلهن بالاحتراف، ومنحهن أجنحة خاصة في نسخة العام المقبل من المعرض جنبا إلى جنب مع كبار الشركات والمصممين العالميين للمجوهرات لمدة عامين دون مقابل".
في سياق متصل امتدح الخبيران السويسري روبيرتو بوجاسيون والبريطاني فرانلكين آدلر تصاميم السعوديات، فيما أفصح الخبير السعودي في مجال المجوهرات عضو لجنة التحكيم الدولية المهندس مصباح الأرناؤط أنه سيتم تبني تصميم "الخريجي" وطرحه في الأسواق السعودية والعالمية. وأضاف "أنه سيتم تخصيص مبلغ مالي ما بين 5 إلى 10 آلاف دولار من أجل تصنيع تصميمها في المرحلة الأولى إلى جانب الاستعانة بها في تصميم مجوهرات للمناسبات السعيدة في المجتمع السعودي".
السنيدي ذاتها عادت لطرح "إشكالية مهنية" بدعوتها إلى ضرورة إنشاء أكاديمية متخصصة في مجال تصميم المجوهرات والأحجار والمعادن الثمينة لإعداد كوادر سعودية وطنية في هذا المجال الذي يعد – كما قالت- إحدى متطلبات سوق العمل السعودي، مشددة على أن "مسابقتها الدولية"، ستتيح للفتيات فرصا وظيفية لهن في هذا المجال، الذي يعد الأنسب لها "باعتباره يمنحها القدرة على التعامل مع المهنة وفق عاداتها وتقاليدها الاجتماعية".

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات         عرض  |   إخفاء 3 عدد التعليقات :

فرز حسب: الأحدث | الأقدم
  • أين بقية المجوهرات حتى استطيع أن احكم عليها؟ انا ناوي اخش في مجال التصميم ، حاجة تفتح النفس بلا شغل بلا غلب. حسن الغامدي
  • السعوديات يبدعن وصلن للقمة انظروا ياعالم ياناس لم يظلم المجتمع المرأة السعودية كما يقول اعدائنا وكأن المجتمع يحاول تجاوز عقده الذنب في الظلم الذي يمارس ضد النساء والتركيز على مسابقات المرفهين me
  • يا سلام على المجوهرات و المجوهرات اللي تلبس المجوهرآت موظف خطوط سعودية

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

 جرافيك الوطن Instagram Facebook Twitter الوطن ديجيتال
 
 

أكثر الأخبار