عثر في بحر البلطيق على سمكة بطول مترين من نوع الحفشية الأطلسية، وهو جنس شبه منقرض حالياً، في خزانة طعام ضمن حطام سفينة ملكية دنماركية تعود إلى أكثر من 500 عام، بحسب منشور علمي نشر الجمعة.

وجاء في مقال لباحثين في جامعة لوند السويدية في مجلة علوم الآثار أنه «خلال عمليات تنقيب أثرية سنة 2019، كشف برميل خشبي مغمور بالمياه من حطام السفينة وجود بقايا شبه مكتملة محفوظة جيداً لسمكة من نوع الحفشية».

وأمكن حصول هذا الاكتشاف الذي وصفه العلماء بأنه «فريد»، بفضل خصائص بحر البلطيق شبه المغلق، والذي يضم مستويات ضعيفة من الأكسجين.

وأوضح برندان فولي من جامعة لوند، وهو المشرف على الأبحاث، لوكالة فرانس برس، أن «الحطام في وضع جيد بسبب البيئة الغريبة لبحر البلطيق. نسبة الملوحة الضعيفة فيه (...) لا تلائم الديدان البحرية التي تقتات من الخشب (...) أعماق البحر تشكل بيئة مثالية للحفاظ على المواد العضوية، كما أن مستويات الأكسجين الذائبة لا تزال تسهم في حفظ المواد العضوية».