قدرت الميزانية العامة للدولة للسنة المالية العام المقبل وصول إيرادات الضرائب على التجارة والمعاملات الدولية « الرسوم الجمركية» إلى 17 مليارا تمثل نحو 2% من إجمالي الإيرادات المقدرة بـ849 مليار ريال بارتفاع بنسبة 4.3% عن المتوقع تحصيله في 2020 ليصل إجمالي الرسوم خلال 2020 و2021 لنحو 33 مليارا.

الإيرادات الضريبية

أرجعت وزارة المالية في بيان الميزانية العامة للدولة للسنة المالية 1442 ـ 1443 (2021) تحسن الإيرادات الضريبة على السلع الجمركية لزيادة الرسوم على السلع بالإضافة إلى التعافي المتوقع في النشاط الاقتصادي خلال 2021 علاوة مما سينعس إيجابيا على الإيرادات الضريبية المرتبطة بالنشاط الاقتصادي وذلك استمرارا في جهود تنمية الإيرادات غير النفطية. علاوة على استمرار الإجراءات الضريبية التي تم تطبيقها خلال 2020

الواردات السلعية

توقع بيان الميزانية بلوغ إيرادات الرسوم الجمركية خلال 2020 نحو 16 مليارا بانخفاض 6.2% مقارنة بالعام 2019 البالغة نحو 16.9 مليار ريال وذلك نتيجة تراجع النشاط الاقتصادي بفعل تداعيات فيروس كورونا؛ حيث تظهر البيانات الصادرة عن الهيئة العامة للإحصاء تراجع قيمة الواردات السلعية حتى نهاية وسجلت الواردات السلعية للمملكة انخفاضا بأول 10 أشهر من عام 2020 بنسبة 16%، وبتراجع قيمته 75.97 مليار ريال على أساس سنوي.

ووصل قيمة واردات المملكة من السلع، إلى 399.87 مليار ريال في العام الحالي حتى نهاية شهر أكتوبر، مقابل 475.48 مليار ريال خلال نفس الفترة من عام 2019.

الإيرادات الجمركية خلال 3 أعوام

2019

16.9 مليار ريال

2020

16 مليار ريال»توقعات»

2021

17 مليار ريال «تقديرات»

عوامل تحسن الإيرادات على السلع الجمركية

زيادة الرسوم على السلع

التعافي المتوقع في النشاط الاقتصادي خلال 2021

جهود تنمية الإيرادات غير النفطية

استمرار الإجراءات التي تم تطبيقها خلال 2020