بينما كانت الجدة المعمرة آمي هوكينز، تحتفل بعيد ميلادها الـ110، قامت بغناء أغنية تعود إلى أيام الحرب العالمية الأولى. وفي أثناء أدائها أغنية «طريق طويل لتييبيراري» التي تحولت إلى موسيقى عسكرية، تم تصوير الجدة آمي، ونشر الفيديو، الذي صور بواسطة تطبيق تيك توك، على المواقع، ليشهد إقبالا ومشاهدة كبيرين، وتمت مشاركة الفيديو بصورة كبيرة وغير متوقعة.

وبفضل هذا فيديو الذي تم تصويره وسط أفراد عائلتها، تحولت الجدة آمي إلى نجمة وسائل التواصل الاجتماعي، بحصولها على 30 ألف مشاهدة. وتعيش آمي مع أربعة أجيال من عائلتها في منطقة مونماوث بجنوب ويلز، بحسب ما ذكرت صحيفة «ذي صن» البريطانية.

وكانت شقيقتها ليليان هوكينز، احتفلت مؤخرا بعيد ميلادها الثاني بعد المائة. وقالت ابنة آمي، روزماري موريس، التي تبلغ من العمر 73 عاما: «إنها تقضي أيامها في الحياكة»، مضيفة «إنها لا تزال في حالة جيدة للغاية وسعيدة». وحول سر طول العمر، مازحت آمي الحاضرين بالقول: «لا تذهبوا إلى الأطباء».