تمكن رجل أسترالي، في الرابعة والأربعين من عمره، من تحرير نفسه من فكي الحيوان الشرس في منطقة «لايك بلاسيد»، وفقًا لما ذكرته سلطات الإنقاذ في أستراليا.

وأوضحت السلطات أن الرجل كان يسبح في متنزه بالقرب من مدينة كيرنز السياحية في مقاطعة كوينزلاند عندما أطبق التمساح على رأسه.

ووصفت تقارير إعلامية أسترالية التمساح بأنه عملاق، ويصل طوله إلى مترين.

وقال بول سويني، الذي يعمل في خدمة الإنقاذ في كوينزلاند «لقد شعر (الرجل) فجأة بشيء يقبض على قمة رأسه، وكان يعلم أنه تمساح»، بحسب ما أفادت فرانس برس.

وأضاف سويني أن الرجل، الذي لم يذكر اسمه أو هويته «وضع يديه في فك التمساح لتحرير رأسه، وعندما فعل ذلك، أطبق التمساح فكه على سبابته اليسرى».

وأشار المنقذ سويني إلى أن الرجل اضطر بعد ذلك إلى السباحة لمسافة طويلة للوصول إلى الشاطئ خشية أن يلحق به التمساح ويمسك به مجددًا.

وعندما وصل عناصر الإنقاذ، كان الرجل جالسًا «بهدوء مدهش»، مشيرين إلى أنه كان يعاني من إصابات في الرأس والوجه والكتف واليد، وتم نقله إلى مستشفى في كيرنز و«من المتوقع أن يتعافى بسرعة».

وقال سويني إن الرجل «كان محظوظًا جدًا.. ولحسن حظه أن إصابته كانت طفيفة».

وعلّق المنقذ مازحًا «إنه شخص قوي جدًا.. قال إنه سيعود للسباحة قريبًا.. لا شك أنه أكثر شجاعة مني».