ذكرى جميلة ومضحكة، لا تزيد مدتها على 56 ثانية، شوهدت على موقع YouTube نحو 883 مليون مرة، تم بيعها في مزاد علني بمبلغ قياسي، وصل إلى 760 ألف دولار.

ففي موقع YouTube قبل 14 سنة، وتحديدا في 23 من مايو 2007، عرض فيديو بعنوان «تشارلي عض إصبعي»، يعود لطفلين شقيقين إنجليزيين هما هاري وتشارلي.

المرتبة الأولى

احتل الفيديو المرتبة الأولى على YouTube عدة مرات، قبل أن تظهر فيديوهات جديدة، خصوصا أغاني الفيديو كليب، ليتراجع إلى المرتبة الـ95 في تاريخ 23 يونيو 2017.

وبعد شهرين من عرضه، حاول الأب إزالة الفيديو، لكنه اكتشف أنه حقق آلاف المشاهدات، بينما كان العدد يتزايد تدريجيا أمام عينيه، واستغرب ذلك، خصوصا أنه لم يكن لديه الكثير من الأصدقاء لمشاهدة هذه اللقطات.

دفع الفيديو العائلة إلى دائرة الشهرة والأضواء، وحققت من ورائه صفقات إعلانات ورعاية، درت عليها مئات الآلاف من الدولارات على مدى السنوات.

بيع الفيديو

تم بيع فيديو «تشارلي عض إصبعي» في مزاد علني، باعتباره «عملا فنيا رقميا» و«رمزا غير قابل للاستبدال»، وهذا يعني أنه يعد، بحسب البيانات الرقمية، «بصمة رقمية فيديوية فريدة».

والمثير للدهشة أن هذا الفيديو، الذي لم يكن يقصد أن يعرض، بيع بمبلغ وصل إلى 760 ألف دولار.

وكان الأب هاورد يريد إرسال الفيديو إلى صديق له في «كولورادو» بالولايات المتحدة، ولكن بسبب حجمه الكبير لم يتمكن من إرساله عبر البريد الإلكتروني، فقام بتحميله على YouTube، وجعل مشاهدته عامة، لمساعدة والديه في الوصول إليه بسهولة أكبر.