أعلنت شركة «LG» الكورية الجنوبية، رسميا، تخليها عن إنتاج الهواتف الذكية بدءا من يونيو الجاري.

وأوضحت الشركة الكورية الجنوبية أنها قررت العمل على إنتاج هواتف ذكية خلال الشهرين الماضيين، منذ إعلانها السابق، للوفاء بالعقود المبرمة معها، بحسب ما أورده موقع «Engadget» التقني المتخصص.

وبموجب هذا القرار، تحول «LG» أحد مصانعها فى فيتنام لتصنيع الأجهزة المنزلية بدلا من صناعة الهواتف الذكية.

لجأت «LG» إلى هذا القرار بعد سنوات من خسارة الأموال فى هذا القسم، لتضع حدا لأعمالها فى عالم الهواتف الذكية بصورة نهائية فى نهاية يوليو.

وستستمر الشركة فى بيع مخزون الهواتف الذكية الموجود لديها حتى بعد هذا التاريخ، ولكنها لن تنتج أي هواتف ذكية جديدة بعد الآن. كما ستوفر الشركة الكورية الجنوبية خدمات ما بعد البيع حتى 4 سنوات مقبلة، وتحديثات «أندرويد» لأجهزتها حتى 3 سنوات مقبلة.