بعد توقف دام أسبوعين، أكد التجمع الصحي في الأحساء لـ«الوطن» أمس، استئناف العمل، في مركزي برنامج الزواج الصحي بمدينتي الهفوف والمبرز التابعتين للأحساء، واستقبال المستفيدين والمستفيدات لإجراء الفحص، وذلك في مقري البرنامج، في كل من: مركز صحي الخالدية، ومركز صحي البندرية، مشيراً إلى أنه يمكن الاستفادة من الخدمة، بعد الحجز من خلال تطبيق موعد.

ويعتبر الفحص، برنامجا وطنيا ووقائيا، وإلزاميا للمقبلين على الزواج، لمعرفة وجود الإصابة، أو حمل الصفة الوراثية لبعض أمراض الدم الوراثية الشائعة بالمملكة، إضافة إلى بعض الأمراض المعدية، من أجل ضمان أجيال قادمة معافاة من أمراض الدم الوراثية المنتشرة.

وكان مواطنون، أبلغوا «الوطن»، عن تأجيل إجراءات الفحص في المركزين المخصصين للفحص في الأحساء، وإيقاف المواعيد في تطبيق «صحتي»، الأمر الذي دفع ببعض المراجعين إلى التوجه للحجز، وإجراء الفحص في منشآت القطاعات الصحية خارج الأحساء بتكلفة تصل إلى 1200 ريال.