يبدو أن الممثل الأمريكي Tom Hanks أصبح الحصان الرابح الذي تراهن عليه «آبل»، حيث حقق فيلمه الجديد «Finch» أرقامًا قياسية لجمهور المنصة الرقمية، منذ إنطلاق عرضه قبل أسبوع واحد فقط.

وعلى الرغم من أن شركة Apple ليست شفافة بشكل عام بشأن تفاصيل عدد الجمهور، فإن مصادر قالت، إن الدراما الرائعة التي أخرجها «ميغيل سابوشنيك» جعلت الفيلم هو الأكثر مشاهدة لـApple TV + متجاوزًا فيلمها السابق لـ«هانكس»، «Greyhound»، حيث تم عرض Finch لأول مرة في أكثر من 100 دولة، وحقق أكبر عطلة نهاية أسبوع افتتاحية على الإطلاق على Apple TV + البالغ من العمر عامين، وفق ما ذكرت مجلة «Deadline» الفنية.

ومع حصول «آبل» على حقوق عرض الفيلم على منصتها الرقمية، لا يبدو أن هناك أي نية لإصداره في قاعات السينما، وبالتالي سيكون متوفرا عبر الإنترنت فقط.

ويعد «Finch» هو الشراكة الثالثة بين «هانكس» و«آبل»، إلى جانب «Greyhound» و»Masters of the Air» وهو مسلسل درامي يدور حول الحرب العالمية الثانية، يتم تصويره في المملكة المتحدة، وهو من إنتاج «ستيفن سبيلبرغ» و«توم هانكس»، وذلك لصالح «آبل». تدور أحداث الفيلم بعد نهاية الحياة على الأرض، حيث يكون فينش «توم هانكس» الذي يعمل مهندس روبوتات، هو أحد الناجين القلائل من حدث شمسي كارثي، ويعيش في مخبأ لمدة 10 سنوات، ثم ينطلق في رحلة مؤثرة وخطيرة من أجل إيجاد موطن جديد لعائلته غير المعتادة، كلبه الوفي ورجل آلي صنعه بنفسه، وجميعهم سيحاولون النجاة في عالم خطير ومدمَّر، في مغامرة إلى الغرب الأمريكي، وخلال ذلك، يتعلم «الروبوت» عدة مفاهيم تتعلق بالحياة والحب والصداقة، ومعنى أن تكون بشريًا، بينما يحاول فينش إظهار العديد من العجائب.