أوضح سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية مصر العربية ومندوب المملكة الدائم لدى جامعة الدول العربية أحمد بن عبدالعزيز قطان، أنه نقل خلال لقائه أمس، بالرئيس المصري محمد مرسي رسالة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، تتضمن دعوته لزيارة المملكة، مشيراً إلى أن الزيارة ستتم يوم الأربعاء المقبل.

وبين السفير قطان في تصريحات له عقب اللقاء أن الرئيس المصري سيؤدي مناسك العمرة خلال الزيارة.

وقال قطان إن زيارة الرئيس المصري للمملكة ستسهم في تدعيم العلاقات بين البلدين والقيادتين ومن المتوقع أن تشهد المرحلة المقبلة زيادة في حجم الاستثمارات السعودية في مصر، لافتا الانتباه إلى أنه لا يمكن حصر العلاقات السعودية المصرية فقط في موضوع التعاون الاقتصادي بين البلدين .. مؤكدا أن العلاقات بين البلدين أكبر من هذا بكثير.

وبخصوص الاستثمارات السعودية في مصر أكد السفير قطان أن الاستثمارات السعودية زادت في مصر ولم تقل في مرحلة ما بعد الثورة وكذلك التبادل التجاري. وقد ارتفع عدد العاملين المصريين في المملكة من مليون ونصف المليون قبل الثورة إلى مليون و650 ألفا حاليا.

ومن جانبه، أكد المستشار الإعلامي في السفارة المصرية في الرياض نبيل بدر، أنه تم تأكيد زيارة الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي إلى السعودية الأربعاء المقبل ليكون قدومه إلى جدة في أول زيارة خارجية له منذ توليه منصب الرئاسة قبل أسبوعين، مؤكداً أن برنامج الزيارة التفصيلي سيكون واضحاً خلال الساعات المقبلة.

وأوضح بدر لـ"الوطن"، أنه من المقرر أن يقابل الرئيس محمد مرسي والوفد المرافق له خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد وزير الدفاع الأمير سلمان بن عبد العزيز وعددا من كبار المسؤولين للتباحث حول المواضيع المشتركة. فيما أكد القائم بأعمال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية الدكتور ياسر علي، أن العلاقات المصرية السعودية قديمة ومتينة، موضحا أنه تلقى اتصالا من السفير السعودي بالقاهرة أحمد القطان أبلغه فيه أن الرئيس المصري محمد مرسي وعد بأن أول زيارة خارجية له ستكون للسعودية، مشيرًا إلى أنه أبلغ السفير السعودي أنه سيتم ترتيب موعد هذه الزيارة، ولفت إلى أن ولي العهد اتصل بالرئيس مرسي لتهنئته.