تمكنت الجهات الأمنية في المدينة المنورة من فك غموض مقتل مواطن في الـ50 من عمره، والذي عثر عليه متوفيا داخل حاوية لمخلفات البناء بالقرب من المكان الذي يقيم فيه، إذ قبضت على وافد آسيوي وأقر بارتكابه للجريمة.



وكانت الجهات الأمنية تبلغت قبل أيام من قبل أحد المواطنين عن تغيب والده من المنزل، إذ باشرت إدارة التحريات والبحث الجنائي التعامل مع البلاغ، وأسفرت عمليات البحث عن العثور على المفقود مفارقا للحياة داخل حاوية لمخلفات البناء وبه عدد من الطعنات وإصابة بليغة في الرأس، ليباشر فريق بحثي من قبل إدارة التحريات والبحث الجنائي الكشف عن غموض الحادثة. إذ انتهت عمليات التحري وجمع المعلومات ونتائج الأدلة الجنائية إلى الاشتباه بوافد من جنسية آسيوية كان قد عمل لدى الضحية بمنزله، إذ أقر بعد مواجهته بالأدلة والقرائن بقتله للضحية.



وأكد المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة المدينة المنورة الرائد حسين القحطاني، أن الجاني اعترف بقيامه بقتل المواطن ووضعه في حاوية البناء ودفنه بها وغسل وتنظيف مكان الجريمة، مشيرا إلى أنه جرى استكمال إجراءات الاستدلال الأولية وإحالته للدائرة المختصة بهيئة التحقيق والادعاء العام.