أعلن الجيش النيجيري، أمس، أنه صد هجوما جديدا لبوكو حرام على إحدى قواعده في شمال شرقي البلاد، وهو الأحدث في سلسلة هجمات شنها التنظيم المتطرف.

ولفت متحدث الجيش إلى أن الهجوم تم صده بعد معارك استمرت ساعات ودعم جوي، وحصلت مواجهات محتدمة بين جنود وإرهابيين.

ويشكل هذا التصريح تحولا للجيش النيجيري الذي نفى في الأسابيع الأخيرة وقوع هجمات لبوكو حرام بهذا النطاق أسفرت عن عشرات القتلى بين الجنود.

وقتل 48 جنديا على الأقل أواخر أغسطس الماضي خلال الهجوم على قاعدة عسكرية في زاري، غير البعيدة عن دماساك.