عرضت 10 أسر من الأسر الرائدة «المنتجة» التابعة لجمعية البر بالمنطقة الشرقية، أمس، منتجاتها الغذائية بإستاد الأمير سعود بن جلوي خلال مباراة الهلال والقادسية في الجولة الثامنة لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وقال الأمين العام لجمعية البر بالمنطقة الشرقية سمير العفيصان «إن الجمعية تهتم ببناء الأسر الرائدة وتأهيلها وتدريبها، وتوفير الفرص المناسبة لها لتسويق منتجاتها»، مؤكدا أن مشاركة الأسر داخل ملعب المباراة كانت فرصة جيدة لتسويق منتجاتها للمشجعين داخل الملعب. وأوضح العفيصان أن مشاركة أسر الجمعية بملعب المباراة جاءت ضمن الخطة الإستراتيجية للجمعية في هدفها الإستراتيجي الثاني الذي يسعى إلى دعم بناء القدرات الإنتاجية للأسر المستفيدة، وتوفير التدريب وفرص العمل.

من جانبها، قالت منسقة الأسر الرائدة ببر الشرقية مها الحجي «إن أسر الجمعية تم توجيهها للمشاركة بمنتجات غذائية ومشروبات تتلاءم مع الفئات العمرية الشبابية والعائلات التي حضرت المباراة».

وأكدت أن الجمعية تحرص على حصول هذه الأسر الرائدة على الشهادات الصحية ومراقبة جودة منتجاتها الغذائية، كما تشرف الجمعية أيضا على أسعار منتجات هذه الأسر. وأوضحت الحجي أن هناك رؤية طموحة لامتداد هذه التجارب من داخل الملاعب إلى العديد من المؤسسات الأخرى الحكومية والأهلية عبر تفعيل الشراكات معهم للقيام بدورهم في المسؤولية المجتمعية، من خلال مساعدة هذه الأسر على تسويق منتجاتها الغذائية داخل هذه المؤسسات.

يذكر أن مسمى الأسر الرائدة بديل عن الأسر المنتجة أطلقته الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي، حرم أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف، خلال زيارتها منتجات أسر جمعية البر بالمنطقة الشرقية بلقاء عضوات البر الـ19 الذي نظمته الجمعية مؤخرا.