دشن وزير الداخلية الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف، في مكتبه بديوان الوزارة، نظام "مدار" الأمني التابع للمديرية العامة لمكافحة المخدرات والمتخصص في التحول التقني لإجراءات العمل في فروع مكافحة المخدرات بالمملكة.

واستمع خلال التدشين إلى عرض موجز قدمه مدير مكافحة المخدرات اللواء أحمد الزهراني، عن مهام ووظائف النظام والمراحل التي تم التوصل إليها.

من ناحية أخرى أصدر مدير عام السجون اللواء محمد بن علي الأسمري - بناءً على توجيهات وزير الداخلية - قرارات إدارية تقضي بترقية 2683 رجل أمن في تخصصات مختلفة، للرتب التي تلي رتبهم، بمتابعة و أشراف من مدير الإدارة العامة لشؤون العسكريين بالمديرية العميد سلطان بن صالح الغفيلي.


وأكد مدير عام السجون أن هذه الترقيات جاءت بتوجيهات من الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف، مشيراً إلى أن جميع متطلبات هذه الترقيات أنجزت بالكامل، مهنئًا المترقين ومتمنياً لهم التوفيق وأن تسهم هذه الترقيات في بذلهم المزيد من العطاء.