بث برنامج «إدارة الوقت» روح التجديد بين نزلاء سجون المباحث في القصيم «الطرفية»، إذ يتضمن برامج ترفيهية ورياضية وثقافية واجتماعية وعلمية، استفاد منها أكثر من 60% من النزلاء. فلم يعد النزيل حبيس الزنزانة بلا هدف أو طموح، إذ يمارس 3 مناشط رئيسة، هي: الفنون، والرياضية، والإعلام، حسب جدوله المعدّ خلال 5 أجنحة.

ففي الفنون، يتدرب النزلاء على الرسم والحياكة والفرقة الموسيقية التي سيتم تشكيلها قريبا. وفي الرياضة تم تجهيز صالة رياضية لكل الألعاب: كرة «قدم وطائرة» وصالة لحمل الأثقال وألعاب الشطرنج، والبلوت والبلاستيشن، وأخرى للبلياردو والتنس والفريرة. إضافة إلى جناح الإعلام الذي تدار منه قناة السجن «صحبة»، والمجلة الصحفية والتغطيات الإعلامية وتسجيل الشيلات، كما تم توفير مطعم حاصل على شهادة ISO، ومنتجع ترفيهي، وكافيه السعادة.

إدارة وقت النزيل


كشفت زيارة قامت بها «الوطن» لسجن الطرفية في القصيم، بمشاركة مدير مكتب الصحيفة الإقليمي بالقصيم فهد الجهني، ولـ5 ساعات، كيف يقضي النزلاء أوقاتهم خلال برنامج «إدارة الوقت»، إذ يحتضن الجناح الواحد 12 غرفة في كل منها 5 أشخاص، ويتكون كل جناح من قسم للفنون ومنشط ترفيهي وبقالة وحلاق ومكتبة، ويتم الإشراف والإدارة من النزلاء، وهناك أيضا أجنحة فردية وجماعية وأخرى لإدارة الوقت.

وبدأ مشروع إدارة الوقت منذ ما يقارب 4 سنوات، بهدف إدارة وقت النزيل بما يحقق له الفائدة، ويسهم في العملية الإصلاحية. واستقبل النزلاء الوفد الزائر، وشرحوا بكل إتقان وأريحية البرامج التي تقدم على فترتين «صباحية ومسائية» يتنقل فيها النزيل بين الأنشطة والبرامج المجدولة داخل الجناح وخارجه، وتدار كل الأنشطة من النزلاء أنفسهم.

فصول تعليمية

يوجد في كل جناح من أجنحة إدارة الوقت فصل تعليمي تقام فيه الدورات التدريبية من النزلاء في جميع المجالات، منها: العلوم الدينية، واللغة الإنجليزية، والحاسب الآلي، وتطوير الذات والثقافة والأدب والشعر.

وبلغ عدد البرامج والدورات المقدمة في هذه الفصول 37، كما توجد مكتبة خاصة بكل جناح يشرف عليها أحد النزلاء، ومخصصة لاستعارة الكتب المتنوعة في جميع المجالات: الدينية والأدبية والتاريخ وعلم النفس والشعر والروايات العربية والمترجمة من الإنجليزية.

وقال النزيل المشرف على المكتبة لـ«الوطن»، إن «إدارة السجن قامت بتأمين كل ما هو جديد من الكتب».

ويضم الجناح مجلسا ترفيهيا يحوي: بلاي ستيشن وألعابا ورقية والشطرنج وكيرم، ليقضي النزيل جزءا من وقته بين الفائدة العلمية والترفيه، ثم تم الانتقال إلى الأنشطة الخارجية التي يشارك فيها النزلاء من مختلف أجنحة إدارة الوقت بشكل منتظم ومجدول.

إكمال الدراسة

يمكن لكل نزيل إكمال دراسته في التعليم العام بالمرحلة المتوسطة والمرحلة الثانوية، بالتعاون مع إدارة تعليم منطقة القصيم، كما يمكن للنزيل الذي يرغب في إكمال دراسته الجامعية من الالتحاق بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بنظام الانتساب، إذ يدرس حالياً 132 نزيلا في مختلف المستويات الجامعية، ويستعد 11 للتخرج العام الحالي والحصول على شهادة البكالوريوس.

كما وفر السجن مغسلة مركزية يتم فيها غسيل ملابس النزلاء مجانا، مرتين في الأسبوع، كما تعد وجبات عامة وأخرى طبية مخصصة، تصرف وفق ما يحدده أخصائي التغذية في المستشفى، ولوحظ حصول الشركة المشغّلة للمطبخ على شهادة ISO العالمية من ناحية مطابقة الاشتراطات الصحية ومستوى الخدمة في المطبخ.

مركز الفنون وفرقة موسيقية

يضم مركز الفنون في جنباته موقعا خاصا بمكائن الخياطة والتطريز، يتدرب فيه النزلاء على التفصيل والخياطة وإنتاج ما يحتاجونه من منتجات، كما يوجد داخل المركز مرسم يتم خلاله تدريب النزلاء على الرسم، وأسهم هذا المركز في ظهور مجموعة من النزلاء الذين رسموا بأيديهم أجمل اللوحات، وأحالوا المركز إلى موقع مفعم بالحياة. ولوحظ وجود موقع للحرف اليدوية التي أبدع النزلاء خلاله في صناعة السبح والمشغولات والمجسمات الجمالية، والتي أظهرت أنهم أشخاص يمتلكون المهارة والإبداع والمواهب الفنية الكامنة، والتي كانت تنتظر من يوجهها للطريق الصحيح. وتتوافر في مركز الفنون جميع الآلات الموسيقية أمام النزيل، وهو الذي يقرر ميوله واهتماماته، إذ تبين أن بعض النزلاء كانت لديهم الرغبة في مثل هذه الآلات، فتم تلبية رغبتهم، وذكر المسؤول عن المركز أنه سيتم إنشاء فرقة موسيقية من النزلاء. وقال بعض النزلاء إنهم شاركوا بعدد من اللوحات الفنية في مهرجان الجنادرية ومعرض القصيم للكتاب، إذ عرضت وبيعت، إضافة إلى معرض فني بمهرجان ألوان الربيع الثالث بمحافظة عنيزة، إذ شاركوا بما يقارب 75 لوحة فنية، تم بيعها بالكامل خلال فترة المهرجان، وعاد ريع بيع هذه اللوحات إليهم.

قناة صحبة

المركز الإعلامي هو ثاني عناصر المناشط الخارجية، وضم أحدث الأجهزة المتكاملة الخاصة بالتحرير والتصوير والمونتاج. وقال النزيل المشرف على المركز الإعلامي، إن «النزلاء يتولون في المركز إصدار المنشورات والمطبوعات الأسبوعية، إضافة إلى المجلة الدورية التي يعدها ويحررها النزلاء أنفسهم، إضافة إلى إقامتهم الفعاليات والمناسبات مثل الأمسيات الشعرية والمسرحيات والمجالس الثقافية واحتفالات الأعياد، وإشرافهم على تقديمها وتصويرها داخل أجنحة إدارة الوقت». وأضاف، إن «المركز الإعلامي يضم قناة تلفزيونية خاصة بأجنحة إدارة الوقت، تبث في غرف النزلاء داخل السجن ضمن الباقة التلفزيونية التي تحوي ما يقارب 130 قناة مختلفة، وجميع البرامج التي تقدم في هذه القناة والتي اتفقوا على تسميتها «صحبة» يتم إعدادها وتصويرها وإنتاجها خلال أستوديو الصوتيات الموجود في المركز».

دوري الوفاء

ثالث عناصر المناشط الخارجية المركز الرياضي، والذي يتكون من صالة لحمل الأثقال واللياقة، وأخرى للألعاب التي تحوي: البلياردو وتنس الطاولة والفرفيرة، إضافة إلى ملعب سداسيات مغلق مخصص لكرة القدم، والطائرة والسلة واليد، وتم مؤخرا افتتاح ملعب خارجي مزروع لممارسة كرة القدم، أقيم فيه الحفل الختامي لبطولة الوفاء الثانية والتي تنافس خلالها النزلاء في ألعاب مختلفة، منها الألعاب الفردية كالبلوت والشطرنج والبلياردو وتنس الطاولة والبلايستيشن، إضافة إلى الألعاب الجماعية مثل كرة القدم وكرة الطائرة.

وأوضح المشرف على المركز الرياضي، أن إدارة السجن سمحت لذوي النزلاء بحضور الحفل الختامي، ومشاركتهم فرحتهم، إضافة إلى دعوتهم لعدد من نجوم الكرة السابقين، مشيرا إلى أن بالمركز برامج لياقة وتخسيس للنزلاء الذين يعانون السمنة، وذلك تحت إشراف النزلاء المختصين في هذا المجال.

منتجع ترفيهي

وفّرت إدارة السجن للنزلاء منتجعا يقضون فيه أوقاتهم، ويحوي مسرحا لإقامة المناسبات، ومسبحا ومحمية طيور ومشتلا زراعيا يمارس خلاله النزلاء هواية الزراعة والحصد.

قسم النزيلات

لم ينس برنامج «إدارة الوقت» القسم النسائي، والذي صمم بشكل جمالي، ويقدم خدمات المرأة وما تحتاجه في خصوصية تامة، ويحوي جلسات وتلفازا وطاولة طعام، إضافة إلى مشغل نسائي يحوي أدوات تجميل، إضافة إلى موقع للأنشطة والمهارات، تزاول فيه النزيلات التفصيل والتطريز والمشغولات اليدوية، مع وجود مكتبة متكاملة بالجناح، وموقع مخصص للأجهزة الرياضية، كالسير المتحرك والدراجة وتنس الطاولة.

مستشفى مركزي

يتوافر في السجن مستشفى الأمن المركزي، الذي يخدم كل النزلاء بسعة 40 سريرا، ويحوي جميع العيادات المختلفة، منها: العيون والأنف والأذن والحنجرة والباطنية والقلب والجراحة والمسالك البولية والنفسية والجلدية والتغذية، إضافة إلى 3 عيادات أسنان، وغرفة العلاج الطبيعي، والصيدلية، والمختبر والأشعة، ويضم المستشفى أحدث الأجهزة الطبية الخاصة بالتشخيص أو العلاج، والتي لا توجد إلا في أكبر المستشفيات بالمنطقة.

27 غرفة للخلوة الشرعية

جهزت إدارة السجن 32 غرفة زيارة عامة، و27 غرفة خلوة شرعية، إضافة إلى غرفة مخصصة كجناح للمتزوجين حديثا، وتحوي الغرف متطلبات الضيافة للزوار، وفي حال اتضاح أن ذوي النزيل يحضرون من خارج منطقة القصيم، يتم تأمين تذاكر سفر وسكن ومواصلات على نفقة رئاسة أمن الدولة، وذلك عند حضورهم للزيارة في كل مرة، كما تتكفل إدارة السجن في حال رغبة أحد النزلاء في الزواج بإقامة حفل زواجه داخل الموقع، ويدعو من يشاء من أقاربه، إضافة إلى تكفلها بوجبة العشاء، وتقديم هدية من رئيس أمن الدولة عبارة عن مبلغ 10 آلاف ريال، وهدية عينية من إدارة السجن.

جهات رقابية

يضم السجن مكاتب لجهات رقابية، تتواصل بشكل مستمر ودائم لخدمة النزلاء، والاستماع إلى طلباتهم وتنفيذ احتياجاتهم، خلال مبنى للجهات الحكومية، ومنها مكتب لدائرة الرقابة على السجون يقوم بدوره الرقابي في الإشراف على نظامية بقاء النزلاء داخل السجن، ويتابع إحالة قضاياهم إلى المحكمة الجزائية المتخصصة، وصدور أحكامهم، ويضمن عدم بقاء أي نزيل في السجن بعد تمييز حكمه وانتهاء مدة بقائه، إضافة إلى هيئة حقوق الإنسان والجمعية الوطنية لحقوق الإنسان، واللتين تمارسان عملهما بالتواصل مع النزلاء والاستماع لطلباتهم، ويوجد لمثل هذه الجهات الحقوقية مكاتب وموظفون داخل السجن يقومون بدورهم الرقابي.

كما يوجد بالسجن مكتب لوزارة العدل، إذ يوجد كاتب عدل يقوم بإجراء الوكالات الشرعية للنزلاء وفقا للنظام الإلكتروني المطبق بالوزارة، ومكتب للأحوال المدنية والجوازات يصدر الهويات الوطنية ويجددها للنزلاء، وكذلك الإقامات وجوازات السفر للنزلاء الأجانب، ويتم سداد الرسوم على نفقة رئاسة أمن الدولة، إضافة إلى وزارة العمل والشؤون الاجتماعية، إذ يوجد داخل السجن مكتب يتبع وحدة الضمان الاجتماعي لدراسة الحالة الأسرية للنزيل وتقديم الخدمات المساندة له خلال فترة إيقافه وفق برامج الضمان الاجتماعي.

برنامج إدارة الوقت

الهدف:

إدارة وقت النزيل بما يحقق له الفائدة، ويسهم في العملية الإصلاحية، يتضمن برامج ترفيهية ورياضية وثقافية واجتماعية وعلمية بدأ منذ 4 سنوات

60 % من النزلاء استفادوا من البرنامج

3 مناشط رئيسية

الفنون

يتدرب النزلاء على الرسم والحياكة والفرقة الموسيقية التي سيتم تشكيلها قريبا

الرياضية

تم تجهيز صالة رياضية لكل الألعاب: كرة «قدم وطائرة» وصالة لحمل الأثقال وألعاب الشطرنج، والبلوت والبلاستيشن، وأخرى للبلياردو والتنس والفرفيرة

الإعلام

تدار منه قناة السجن «صحبة»، والمجلة الصحفية والتغطيات الإعلامية وتسجيل الشيلات

37 عدد البرامج والدورات المقدمة في الفصول التعليمية

132 نزيلا يدرسون في مختلف المستويات الجامعية

11 يستعدون للتخرج العام الحالي والحصول على شهادة البكالوريوس

32 غرفة زيارة عامة

27 غرفة خلوة شرعية