أقامت جمعية أسر التوحد، فعالية تحت عنوان «ولنا في الرؤية مكان»، بمشاركة وزارة الصحة ووزارة التعليم وفريق جسر التطوعي، وذلك في الرياض جاليري.

وتهدف الفعالية، التي اشتملت على 11 ركنا للاستشارات الطبية والنفسية والمراكز المتخصصة، إلى توعية أفراد المجتمع بطيف التوحد وكيفية اكتشافه، وتوجيه الحالات الجديدة إلى المراكز المختصة ومساعدة أسر التوحد على كيفية التعامل مع أبنائهم من ذوي التوحد.

ركن الأسنان


تشارك وزارة الصحة ممثلة في مستشفى الملك سلمان بركن توعوي استشاري عن المشاكل البصرية والتي يتعرض لها ذوو التوحد وتشخيصها وكيفية علاجها، ويقدم ركن الأسنان النصائح والاستشارات للأهالي للعناية بصحة ونظافة الأسنان، بالإضافة إلى تشخيص أمراض الأسنان وأهمية عناية أهالي ذوي التوحد بأسنان أبنائهم.

العوق الفكري

أبان أخصائي العوق الفكري عثمان الربيعة، في ركن استشارات العوق الفكري، أن الركن يقدم استشارات في مجال العوق الفكري وطريقة اكتشاف الأسر لحالة ابنهم وتوجيههم نحو التشخيص الصحيح والجهة المختصة، وفيما أسهم ركن وزارة التعليم ممثلا في التربية الخاصة بركن استشارات وخدمات توعوية، حيث أشار أخصائي التوحد بوزارة التعليم عبدالله القحطاني إلى أن الوزارة تسعى منذ اكتشاف الحالة إلى تحويلها عبر التسلسل من وزارة التعليم إلى وزارة الصحة، ووزارة العمل لاتخاذ الإجراءات حول الحالة.