أبرمت أمانة منطقة عسير مشروع جديد لاستكمال بعض الأعمال بطريق المية الرابط بين مدينتي أبها وخميس مشيط و الذي يعد أحد أهم المشاريع الحيوية التي أنجزتها أمانة منطقة عسير مؤخرا .

و أوضح أمين منطقة عسير الدكتور وليد الحميدي، أن المشروع سيتضمن عملية تقديم خدمات هندسية استشارية لاستكمال الإشراف على بعض المواقع بالطريق وفتح التقاطعات إضافة إلى أعمال استكمال تهيئة الطريق ما بين أرصفة و إنارة، مبينا أن تكلفة المشروع الإجمالية بلغت 39,691,208 مليون ريال، ومدة تنفيذه ستكون خلال 720 يوما . وأشار الحميدي إلى أن الأمانة هيأت مؤخرا أجزاء كبيرة من الطريق وتم الانتهاء من معظمها وتشغيلها بنجاح، مما ساهم بشكل كبير في تخفيف العبء عن الطرق القائمة، وإتاحة بدائل متعددة ساهمت في انسيابية الحركة المرورية بين مدينتي أبها و خميس مشيط .

وأردف قائلا "إن الأمانة لا زالت تواصل جهودها لاستكمال المراحل المتبقية، حيث يحظى المشروع باهتمام كبير، خصوصا وأنه يعد أحد المشاريع التي ستشكل نقلة نوعية كبرى في الحركة والنقل وخصوصا عند تشغيل جميع مراحله واكتماله بشكل نهائي.


الجدير بالذكر أن لدى أمانة منطقة عسير العديد من المشاريع الجديدة و المهمة والتي سيتم تنفيذها في مختلف نواحي منطقة عسير مما ستسهم في رفع مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين .