صرح وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد الفالح، أمس، بأن المملكة تسعى إلى تحقيق الاستقرار والتوازن في أسواق النفط، وذلك عقب تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترمب، بأن السعودية ودولا أخرى في «أوبك» ستعوض أي نقص في إمدادات النفط الإيراني بعد انتهاء الإعفاءات الأميركية. فيما كشفت مصادر أن السعودية بوسعها رفع الإنتاج لكن ليس قبل تقييم أثر ذلك على السوق.

المستجدات بعد التصريحات الأميركية

ارتفاع سعر البرميل إلى 73.5 دولارا كأعلى سعر في 2019


السعودية تنسق مع المنتجين الآخرين بما يكفل إمدادات نفطية كافية

بدءا من مايو المقبل أي دولة تشتري النفط الإيراني ستواجه عقوبات