فيما وقع حادث مروري أول من أمس، أسفر عن حالتي وفاة و7 إصابات على طريق طريق الهفوف - العقير الجديد، كشف مدير عام الطرق في الأحساء المهندس فهد الغامدي لـ«الوطن» أمس، أن أعمال ازدواجية الطريق في مسارين منفصلين ستنتهي خلال الـ4 أشهر المقبل، مؤكداَ أن الطريق يحظى بأهمية كبيرة في إدارته، لافتا إلى أن إدارته فرغت أخيرا من تركيب سياج حديدي على جانبي مساري طريق العيون - العقير.

وعلمت «الوطن»، أن قيادة أمن الطرق في الأحساء، تتابع حاليا الطريق، وتنشر فيه دوريات سرية لضبط المخالفات، بجانب دوريات الرصد الآلي للسرعة، وتحويل مخالفات السرعة الزائدة إلى مرور الأحساء لاستكمال الإجراءات النظامية من تحرير المخالفة، وحجز المركبة وقائدها.

وكان مدير العلاقات العامة والإعلام والتوعية الصحية في المديرية العامة للشؤون الصحية في الأحساء عبدالرحمن السدراني، قد أعلن أن وقوع حادث سير مروري، نتيجة اصطدام مركبتين وجها لوجه على طريق الهفوف - العقير الجديد في الأحساء، ونقلهم إلى 3 مستشفيات في المحافظة.


وأضاف أن «الحادث وقع الساعة الواحدة و45 دقيقة من فجر أول من أمس، وأسفر عن حالتي وفاة، و7 حالات إصابات».