نظمت المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية مؤتمرا صحفيا حول معرض بساط الريح 20 لعام 2019، أول من أمس، بحضور رئيس مجلس أمناء المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية «نرعاك» الأميرة عادلة بن عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، برعاية إعلامية من صحيفة «الوطن».

رعاية المرضى المحتاجين

قالت رئيسة المركز الإعلامي لمعرض «بساط الريح» وعضو مجلس الأمناء الدكتورة جواهر العبد العال أن «المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية «نرعاك» تحتضن معرض بساط الريح 20، حيث أضحت أنشطة المؤسسة الخيرية فضاء رحبا للحوار البناء والنقاش الرصين وتبادل الآراء بين الداعمين ومجلس الأمناء والإعلام لتبادل الآراء والأفكار الهادفة النافعة لصالح المؤسسة والذين ترعاهم من المرضى».

وأضافت أن «المؤسسة الخيرية لرعاية الصحية المنزلية انطلقت في 20 صفر 1418 كترجمة واقعية لرغبة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز في رعاية المرضى المحتاجين لرعاية صحية منزلية من ذوى الإعاقة الشديدة، حيث تقدم المؤسسة ما يمكن إليهم سواء العلاج أو المعونة الشهرية أو السنوية أو المقطوعة، وكذلك تقديم الكسوة الشخصية لهم، والأجهزة الطبية المساندة، وغير ذلك من الاحتياجات التي تتلاءم مع وضعهم الصحي الذي يقرره الأطباء».

الثروات الوطنية

أوضحت رئيس معرض «بساط الريح 20» وعضو مجلس الأمناء رندة الفضل أن «المعرض الذي يعقد بشكل سنوي سيقام في 7 رمضان هذا العام لمدة 6 أيام، وسيكون منصة فريدة من نوعها تستقطب الأفراد والمستهلكين من صاحبات الأعمال لدعم المؤسسات المحلية والخليجية، لعرض المنتجات على أعداد كبيرة من المستهلكين، وتعريفهم بالثروات الوطنية لدعمها وتطويرها»، مشيرة إلى أن مشاركة 160 جهة من داخل المملكة وخارجها أكبر دليل على الإقبال الشديد على المعرض.

يذكر أن مهرجان بساط الريح السنوي الداعم الرئيسي لتمويل المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية، حيث يتم تنظيمه من قبل المؤسسة منذ عام 2000. ليعود ريعه لدعم البرامج والنشاطات الخيرية التي تشرف عليها المؤسسة.