بينما حددت جمعية مكافحة السرطان الخيرية في الأحساء، تكلفة 100 ألف ريال حدا أعلى لدعم علاج غير السعوديين المصابين بأمراض السرطان، كشف المدير التنفيذي في جمعية مكافحة السرطان الخيرية في الأحساء الدكتور فؤاد الجغيمان لـ«الوطن»، إجمالي تكلفة علاج 7 مستفيدين جدد (مرضى غير سعوديين) من الجنسيات العربية بـ207 آلاف و485 ريالا، وذلك للمساهمة في تخفيف معاناة المرضى من الوافدين الذين يصابون بالسرطان، وهم على أرض المملكة وتحديدا في الأحساء، وتكون إصابتهم من الدرجة الأولى أو الثانية وذلك بالتعاون مع أحد المستشفيات المتخصصة.

وأشار إلى أن إجمالي المستفيدين من خدمات الجمعية 392 مصابا ومصابة، بينهم 30 طفلاً وطفلة، وأصغرهم سناً 4 أعوام، مضيفاً، أن الجمعية تحتفل سنوياً بملتقى المتعافيات (يحضره 200 متعافية ومصابة) بهدف تجديد الدعم النفسي من خلال إبراز دور المتعافين في بث الأمل والتفاؤل لدى المرضى وعائلاتهم.