تربعت اللهجة النيوزيلندية على قمة اللهجات الأكثر جاذبية في العالم، إثر استبيان واسع النطاق أجراه موقع إلكتروني سياحي شهير، رتب 50 لهجة دولية حسب مستوى جاذبيتها للسامعين.

وأجرى موقع «Big 7 Travel» استبيانا لمتابعيه الذين بلغوا 1.5 مليون، سألهم عن رأيهم حول أكثر اللهجات العالمية جاذبية أثناء الحديث، إذ عرض الموقع على المصوتين قائمة بـ50 لهجة عالمية.

وتلى اللهجة النيوزيلاندية في نتائج التصويت، كل من اللهجة الجنوب إفريقية، فالإيرلندية، والإيطالية، حيث أجمع المصوتون على أن شعب نيوزيلاندا يتحدث بأكثر من لهجة «ساحرة» في العالم.

وأتت اللهجة الأسترالية في المركز الخامس في الترتيب، وذلك لقدرة شعبها على لفظ الكلمات بطريقة مسترسلة وبطيئة، في حين ورد أيضا بين اللهجات العشر الأوائل، كل من الإسبانية، الفرنسية، البرتغالية (البرازيلية)، والأميركية (للولايات الجنوبية).

كما وردت لهجة سكان نيويورك في المركز الـ44 دوليا، على الرغم من سرعتها اللفظية، أما اللهجة الهندية، فأتت في المركز الـ26 عالميا، وفي نهاية القائمة، كانت اللهجة الكرواتية، في المركز الـ50.

ويجب التنويه إلى أن نتائج الاستبيان لا تعني أن نيوزيلندا هي اللهجة الأكثر جاذبية بالمطلق، حيث يقدر وجود أكثر من 7000 لهجة بشرية حول العالم، بينما غطى الاستبيان 50 لهجة فقط.