قال خبراء رقميون إنهم رصدوا ثغرة خطيرة تتيح للقراصنة أن يخترقوا عددا كبيرا من الهواتف الذكية، ونبهوا إلى أن المشكلة تتطلب تحركا عاجلا من شركات التقنية. وبحسب ما نقل موقع «Forbes» عن 3 باحثين، إن من يستخدمون هواتف «iPhone» أو «pixel 2» أو «pixel 3» معرضون بشدة لهذا النوع من الهجمات الإلكترونية.

اللغة المستخدمة

تستخدم هذه الطريقة الهجومية، لغة البرمجة «JavaScript» لجمع ما يعرف ببيانات التسارع والمغناطيسية من الهواتف الذكية، حين تزور موقعا إلكترونيا غير موثوق.

وإذا مكثت ثانية واحدة في موقع من هذا القبيل، فإن الصفحة الخبيثة تستطيع أن تراقب المواقع أو التطبيقات التي تقوم بارتيادها من جهازك.

ولفهم طريقة هذا الهجوم على نحو أوضح، لا بد من الإشارة إلى أن المواقع الإلكترونية التي نزورها، تقوم بجمع المعلومات من المتصفح، لوضع بصمة خاصة بالجهاز الذي تتصل منه حينما ترتاد موقعا إلكترونيا معينا.

ويضيف الباحثون أن هذه البصمة، قادرة على أن ترصد كل موقع إلكتروني نقوم بزيارته، ما دمنا نستخدم نفس المتصفح والجهاز، ومن المرجح أن تهدد هذه الطريقة عددا كبيرا من الأجهزة.

ضعف المعالج

يرجع الباحثون أن سبب هذه الثغرة هو ضعف ما يعرف بالمعالج الثانوي في الجهاز. وتم إخبار شركة «Apple» بهذه الثغرة في وقت سابق وقامت بحل المشكلة في أحد التحديثات، أما بعض أجهزة «Android» فلا تزال معرضة للهجوم.