يتهم العديد من المراقبين للشأن السوداني دولتي تركيا وقطر بالتورط في تعقيد المشهد السياسي السوداني، ومحاولة تأجيج الخلافات في الساحة الداخلية والدفع بأنصار النظام البائد وكتائبها المسلحة لتصعيد الأوضاع، وتحشيد الجماعات الإسلامية ضد قرارات المجلس العسكري الانتقالي.

فقدان النفوذ

وذكرت مصادر غربية، أن الدولتين قطر وتركيا تتحسبان لتغيرات جذرية في منظومة العلاقات التي كانت تميزهما مع الخرطوم في ظل نظام الإخوان المسلمين الذي كان يتسيد المشهد السياسي خلال الثلاثة عقود الماضية، مما يهدد نفوذهما الاقتصادي والسياسي بالبوار.

كتائب الظل

معظم المراقبين يتهمون كتائب النظام البائد المسلحة بالتورط في حادث إطلاق النار الذي تعرض له المعتصمون، والذي أدى إلى مقتل وإصابة عدد منهم ومن المنتسبين إلى الجيش.

صفعة سقوط البشير

ويتفق مراقبون أن تركيا ترى أن سقوط البشير ونظامه يمثل صفعة قوية لها لأنه يسقط أيضاً طموحات رجب طيب إردوغان، التوسعية في منطقة القرن الأفريقي ويوقف المشاريع التي وقعها مع نظام المخلوع المتعلقة بمدينة سواكن وغيرها.

جزيرة سواكن

ويرى مختصون أن تركيا تعتبر جزيرة سواكن هي كلمة السر التي تحلم بها لتتوسع في المنطقة، وأنها تمثل خاصرة الخلافة الإسلامية المزعومة، لافتين إلى أن أنقرة تلوك حالياً مرارة سقوط الإسلاميين الذين اقتطعوا جزءاً مهماً من أرضهم وأهدوه لغرور إردوغان.

تحشيد رجال الدين

تبدو بصمات قطر وتركيا واضحة للعيان فهما تارة تحشدان رجال الدين ونافذين من النظام السابق ضد المجلس العسكري الانتقالي والثوار والتشويش على أي جهود للاتفاق فيما بينهما، وتارة تحشد مؤيدين لداعش للحديث عن رغبتهم في إقامة خلافة إسلامية.

الإعلام القطري الهدام

وبحسب مراقبين، فإن النشاط الهدام الذي تقوم به القناة التلفزيونية لدولة قطر، تعكس رغبتها في إفشال الثورة، عبر النبرة التحريضية ضد المجلس العسكري من خلال استضافة عناصر محددة يسميهم الثوار بالمندسين لحرف الحديث نحو حرب اليمن والقوات المشاركة فيها.

تجاهل الإعلام القطري

ويستغرب المحليون تجاهل الإعلام القطري ما كان يجري أيام قتل النظام البائد للمتظاهرين والتنكيل بهم وصمتها عن نقل الأحداث اليومية، غير أنها وجهت آلتها بعدما تأكد أن المصالح القطرية والعقود الاستثمارية المشبوهة لا محالة زائلة.

قطر وتركيا ضد الحراك في السودان

أي تغيير في السودان لا يخدم السياسة التوسعية للدولتين

سقوط حلم إردوغان في التوسع والهيمنة على ممر مائي مهم

فقدان تركيا لحلم الخلافة الإسلامية في القرن الأفريقي

فقدان المصالح والعقود المشبوهة والمجانية مع النظام البائد

تبخر حلم قطر ببسط سيطرتها في المنطقة عبر ذراع الإخوان

الخوف من التأييد والدعم الذي وجدته الثورة من الدول الشقيقة