قال رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي إنه يعتزم أن يجعل "اليوجا جزءا لا يتجزأ من حياة الفقراء" في الهند.

وقاد مودي اليوم عشرات الآلاف من الهنود بمناسبة اليوم العالمي الخامس لليوجا، وجرى تنظيم جلسات يوجا حاشدة واستعراضات عبر البلاد، فيما اعتلى مودي المنصة في إحدى الفعاليات بولاية Jharkhand، شرقي البلاد، وقام بتأدية وضعيات يوجا مع المشاركين، وبينهم مسؤولون وتلاميذ.

وقال مودي أمام التجمع الذي بلغ قوامه 30 ألف شخص: "يجب أن نأخذ حركات اليوجا إلى المستوى التالي، فالأمراض تجعل الفقراء أكثر فقرا، ويجب أن نأخذ اليوجا من المدن إلى القرى والغابات إلى الفقير"، وأنها ترياق في عالم اليوم المليء بالضغوط والسريع الحركة، وتعد اليوجا وهي نظام قديم للتهذيب أول من مارسه الهندوس قبل آلاف السنين، وأحد أكبر الثقافات التي صدرتها الهند، حيث يمارسها الآن الملايين في أنحاء العالم.

وأقيمت فعاليات اليوجا العالمية للمرة الأولى في عام 2015، بعدما أعلنت الأمم المتحدة 21 يونيو يوما عالميا لليوجا، لتتزامن مع الانقلاب الشمسي الصيفي.