قدرت بيانات إحصائية صادرة عن صندوق تنمية الموارد البشرية «هدف» والمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، مغادرة 1.01 مليون وافد من القطاع الخاص خلال عام 2018، إضافة إلى خروج 69700 ألف من القوى العاملة السعودية في القطاع الخاص في ذات العام، فيما ذكرت وكالة بلومبرج عن مصادر سعودية انخفاض توظيف السعوديين إلى 2 %.

مؤشر البطالة

أشار صندوق تنمية الموارد البشرية «هدف» في تقرير حديث اطلعت عليه «الوطن»، إلى أنه بلغ نهاية العام 2018 إجمالي القوى العاملة في القطاع الخاص 8.59 ملايين، من بينهم 1.7 مليون من السعوديين والسعوديات، فيما يبلغ إجمالي عدد العاطلين عن العمل من السعوديين والسعوديات 0.78 مليون «الذكور: 0.35 مليون، والإناث: 0.43 مليون».

انتعاش غير النفطي

وذكرت وكالة بلومبرج أن الانتعاش في النشاط غير النفطي، الذي تنتهجه الحكومة السعودية، سؤدي إلى خلق فرص وظائف أكبر، خاصة في توظيفي المرأة الذي يتسارع مقارنة مع الرجل، حيث يصل معدل البطالة بينهن 30%، فيما انخفض معدل البطالة بين الذكور إلى 6.6%، وتسعى الحكومة إلى المضي قدما في موضوع السعودة، لتوظيف أكبر قدر من السعوديين في القطاع الخاص.

إحصاءات المشتركين في التأمينات الاجتماعية

من القطاع الخاص نهاية العام 2017

السعوديون 1.773673

ذكور 1.211.640

إناث 562.033

غير السعوديين 7.953.622

ذكور 7,741,863

إناث 211,759

توزيع المشتركين في التأمينات الاجتماعية من القطاع الخاص نهاية العام 2018

السعوديون 1.703.973

ذكور 1.161.574

إناث 542.399

غير السعوديين 6.895.514

ذكور 6681256

إناث 214258

إجمالي المغادرين 1.059.108