سخرت بلدية محافظة صامطة جهودها وإمكاناتها في معالجة 17 مظهرا من مظاهر التشوه البصري، وذلك ضمن برنامج التحول البلدي، الذي يهدف إلى الارتقاء بجودة الخدمات المقدمة، وتحسين المشهد الحضري، وجودة الحياة في مدن المملكة. وأوضح رئيس بلدية محافظة صامطة المهندس هادي بن علي دغريري، أنه تم إزالة 85 ألف طن من مخلفات البناء والهدم، ونواتج الحفر الملقاة في الأراضي الفضاء، وإزالة 230 لوحة دعائية مخالفة ومشوهة للمشهد الحضري، ورفع 50 مركبة تالفة من الشوارع العامة والميادين، مشيرا إلى أنه يتم تنفيذ أعمال سفلتة الشوارع داخل النطاق العمراني بطول 57 ألف متر طولي، ومعالجة أوضاع 787 بائعا جائلا مخالفا للأنظمة، مضيفا أن البلدية أصلحت الأرصفة المتهالكة بطول 20400 متر طولي، وعالجت 600 متر مربع من حفريات الشوارع، ونفذت أعمال دهان للأرصفة، وتخطيط للطرقات بطول 10.464 مترا طوليا، وإصلاح 120 ألف متر مربع من الحدائق وملاعب الأطفال والمسطحات الخضراء، وتنفيذ أعمال تركيب 135 لوحة مسميات الشوارع والأحياء.

أبرز أعمال المعالجة

إزالة 85 ألف طن من المخلفات

230 لوحة دعائية مخالفة

رفع 50 مركبة تالفة

سفلتة الشوارع

معالجة أوضاع 787 بائعا جائلا

إصلاح الأرصفة المتهالكة

معالجة حفريات الشوارع

تنفيذ أعمال الدهان

تركيب 135 لوحة مسميات للشوارع والأحياء