عزّز مركز العمليات الأمنية الموحدة بمنطقة مكة المكرمة 911، جاهزيته لمهمة موسم حج هذا العام، بقوة بشرية بلغت 3 آلاف ضابط وفرد، مؤهلين تأهيلا تقنيا عاليا وأمنيا، للاستجابة السريعة للبلاغات الواردة إليهم.

6 لغات لتلقي البلاغات

أكدت إدارة مركز العمليات الأمنية الموحدة استعدادها التام لتلقي البلاغات والمكالمات، وإحالتها إلى الجهات المعنية على مدار الساعة بـ6 لغات عالمية مختلفة، إذ تمت إضافة اللغة الألمانية في هذا العام، وذلك حفاظا على أمن وسلامة ضيوف الرحمن من مختلف الجنسيات، والاستجابة لبلاغاتهم.

إدارة 600 اتصال

أوضح المركز، إن «فريق العمل على أتم الاستعداد والتأهب لتلقي البلاغات والمكالمات، والعمل وفق منظومة واحدة وإستراتيجية شاملة للتنسيق مع الجهات المعنية، والوصول إلى مواقع الحوادث في أسرع وقت»، مبينا أن المركز يتميز بقدرة تقنية وبشرية عالية الكفاءة تستطيع إدارة 600 اتصال في اللحظة ذاتها.

100 مستقبلة بلاغات

أبان مركز911، أنه تلقى خلال ذي الحجة 1439، أكثر من مليون و800 ألف اتصال.

وأضاف، أن «هناك خطة للتوسع في الاستعانة بالعنصر النسائي بالمركز، حيث تم توظيف أكثر من 100 مستقبلة للبلاغات في المركز، موزعات على ورديات».

مركز القيادة والسيطرة

لفتت إدارة مركز911، أن «في هذا العام -وللمرة الأولى- يوجد بالمركز، مركز القيادة والسيطرة لأمن الحج والعمرة، للاستفادة من أنظمته التقنية عالية الجودة، خلال قاعة المتابعة التلفزيونية المرتبطة بـ5 آلاف كاميرا موزعة بين مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والحرم المكي الشريف».