بناء على موافقة وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا ورئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز، يؤدي 15 معافى من الإدمان حج هذا العام 1440، وذلك في حملة حج أطلقها المدير العام للشؤون الصحية بمنطقة عسير بالنيابة الدكتور مشبب الأسمري، بالتعاون مع الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، بحضور المشرف العام على مستشفى الصحة النفسية بأبها المهندس علي القحطاني، والمساعد للشؤون الفنية الدكتور راشد الصميلي. وأكد الأسمري أن الحملة تأتي بناء على موافقة وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا ورئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، وبمتابعة من المدير العام للشؤون الصحية بمنطقة عسير خالد بن عائض عسيري، من خلال تنظيم برامج لحج المعافين من إدمان المخدرات بشكل سنوي، وتهدف إلى تقوية الوازع الديني لدى المعافين وإفهامهم أن السعادة الحقيقية تتمثل في مرضاة الله، وغرس روح الثقة بالنفس والمحبة وتكوين صحبة صالحة، وتغيير سلوكيات المدمنين السابقة. وقدم الأسمري شكره وتقديره للأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات على جهودهم المتواصلة في سبيل تحصين الشباب وتوعيتهم بمخاطر المخدرات، وتكفلهم بحج المعافين من الإدمان وتشجيعهم على الاستمرار في الابتعاد عن هذه الآفة التي فتكت بالشباب، كما قدم شكره لإدارة مستشفى الصحة النفسية بأبها ممثلة في قسم الرعاية اللاحقة، على ما تقوم به من جهود كبيرة لاحتواء المدمنين وتأهيلهم ومساعدتهم في مواصلة المشوار للتعافي. من جهته، أوضح المشرف العام على مستشفى الصحة النفسية بأبها المهندس علي القحطاني، أن حملة حج المعافين من الإدمان تأتي ضمن البرامج التي تقوم بها اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات التي تنفذها بشكل سنوي، وتهدف إلى تحصين الشباب وتوعيتهم بمخاطر الإدمان، حيث تقدم لهم العديد من البرامج والمسابقات والمحاضرات لتحفيزهم، ليكون الحج فرصة لتغييرهم نحو الأفضل والثبات على العلاج والإقلاع عن تعاطي المخدرات.