فيما كشفت الهيئة العامة للغذاء والدواء لـ«الوطن» أمس، فرض غرامات مالية، تجاوزت قيمتها الإجمالية على مصانع تعبئة ومنشآت إنتاج التمور في الأحساء 80 ألف ريال منذ بداية العام الميلادي الحالي 2019، توعدت بتطبيق لائحة الغرامات والجزاءات على المنشأة إذا لم تتجاوب، لتصل لإيقاف خطوط الإنتاج أو إغلاق المنشأة.

وأبانت الهيئة لـ«الوطن»، عقب تنفيذ جولات تفتيشية ورقابية على مصانع ومنشآت إنتاج التمور في الأحساء بالتزامن مع موسم صرام التمور في واحة الأحساء، أن أبرز المخالفات التي رصدها فريق التفتيش التابع للهيئة على المصانع، هي: عدم وجود رخص مزاولة النشاط.

عدم وجود بطاقة البيانات الغذائية على المنتجات أو نقص بعض البيانات المهمة. وجود ملاحظات فنية على صالات الإنتاج وتدني مستوى النظافة وعدم وجود مصائد حشرات.

وقالت الهيئة إن الإجراءات التي اتخذها فريق التفتيش على تلك المخالفات، توضيح وشرح الملاحظات لمسؤولي تلك المنشآت ووضع خطة تصحيحية للمنشأة، وإذا لم تتجاوب المنشأة يتم تطبيق لائحة الغرامات والجزاءات، وتصل لإيقاف خطوط الإنتاج أو إغلاق المنشأة.