قطعت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية الطريق على المستغلين للفرق التطوعية بالأعمال في الفعاليات والمنشآت التجارية وحذرت من ذلك، موضحة بأن العمل لدى المنشآت التجارية خلال الفعاليات والمواسم يعتبر من الأعمال التعاقدية التي يستحق المتعاقد أن يتقاضى عليها أجرا.

وضبطت الوزارة عددا من المخالفات في إعلانات التوظيف تحت مسميات أعمال تطوعية. وقالت في بيان لها أمس «إن أي عمل للمنشآت التجارية خلال الفعاليات والمواسم يعتبر من الأعمال التعاقدية التي يستحق المتعاقد أن يتقاضى عليها أجرا».

وأوضح المتحدث الرسمي للوزارة خالد أبا الخيل، أن الوزارة رصدت عددا من المخالفات في إعلانات التوظيف كتسميتها «بأعمال التطوع»، مضيفا أن مثل هذه الأعمال التي يتم تنفيذها لصالح منشآت تجارية خلال الفعاليات والمواسم تعتبر من الأعمال التعاقدية التي يستحق المتعاقد أن يتقاضى أجرا مقابل العمل فيها، أيا كانت مدة وفترة العمل.