قال المركز الاتحادي للتوعية الصحية إن الساونا تتمتع بالعديد من المزايا الصحية للجسم، كما أنها تعتبر متعة للنفس، حيث إنها تساعد على محاربة التوتر النفسي والشعور بالاسترخاء.

وأوضح المركز الألماني أن حمامات الساونا تعمل على تقوية جهاز المناعة وتحسين سريان الدم بالجسم، كما أنها تمثل تدريبا جيدا للجهاز القلبي الوعائي، بالإضافة إلى أنها تساعد على تنظيف البشرة من البثور والشوائب وتسهم في تجديد خلايا البشرة.

وتساعد حمامات الساونا أيضا على الاسترخاء العضلي، ومن ثم الشعور بالراحة النفسية.

وتعد حمامات الساونا مفيدة أيضا للمرأة خلال الدورة الشهرية، حيث إنها تعمل على إرخاء عضلات الرحم وتحد من آلام الحيض.

لذا ينصح المركز بزيارة حمامات الساونا بانتظام في حال عدم وجود موانع طبية مثل أمراض القلب والأوعية الدموية ودوالي الساقين، والمرض الجلدي المعروف باسم (Rosacea) ونوبات الربو الحادة.