كشفت صحة منطقة جازان أنه تم اكتشاف 71 حالة موجبة لسرطان الثدي، منها 50 حالة تم إجراء التدخل الجراحي لها، ثم العلاج الكيماوي، و21 حالة معاكسة علاج كيماوي ثم تدخل جراحي، و1656 حالة سليمة بعد إجراء الكشوفات والفحوصات، وخلوهن من أي أعراض مرضية أو مشاكل طبية بالثدي. وقدمت عيادة الفحص المخصصة لحالات سرطان الثدي بمستشفى الملك فهد المركزي بجازان خدماتها، منذ انطلاقتها نحو سنتين، واستفادت منها 2672 مراجعة.

وأوضحت الصحة أنه تم استقبال 615 حالة جاءت بشكوى طبية، وتم علاجهن تحفظيا بعد عمل الفحوصات والأشعة اللازمة، ولديهن مواعيد متابعة في العيادة، و210 حالات لديهن تاريخ أسري، وتم عمل برنامج متابعة لهن للكشف عليهن، وتحديد مواعيد لعمل أشعة الماموجرام.