اختتم تعليم محافظة شرورة مهرجان أندية الحي للرياضة والمرح بحديقة الملك عبدالعزيز، بحضور مميز بلغ أكثر من 7500 زائر، وقد تخلل المهرجان العديد من الفعاليات، منها المسابقات والمسرح الثقافي والفنون الشعبية وجلسات مع مشايخ وأعيان المحافظة، والأمسيات الشعرية ومسرح المواهب وأركان الأسر المنتجة والمرسم الحر، والألعاب الشعبية والترفيهية وركن الطفل والسحب اليومي.

جودة الحياة

أكد مدير التعليم فهد عقالا أننا سعدنا بانطلاق مهرجان أندية الأحياء الأول بمحافظة شرورة، والذي يأتي ترجمة لرؤية المملكة 2030 وقيادتها، للعناية بكل ما يخدم مبادرة تحسين جودة الحياة، وهذا المهرجان أتى بموافقة كريمة من قبل أمير المنطقة، وبتوجيه ودعم مباشر من قبل وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، ومتابعة شخصية من قبل محافظ شرورة، وتعاون مع كافة القطاعات الحكومية بالمحافظة.

7500 زائر

أضاف عقالا يكفي أن المهرجان تجاوز مرتادوه 7500 زائر ووفرت به 12 لعبة حركية مجانية للأطفال وبشكل يومي و7 ألعاب تقنية بعربة متحركة ورياضات تنس الطاولة و الفرفيرا، إضافة لـ120 جلسة مجانية للعوائل ومسرح فعاليات وجوائز قاربت 12 ألف ريال خلال 4 أيام.

الفنون الشعبية

يهدف المهرجان لإحياء الفنون الشعبية الوطنية من الزامل والشرح كفن أصيل بمحافظة شرورة قدمت من خلال ثلاث فرق شبابية وطنية، وتم تفعيل فريقي تطوع بإجمالي 25 شابا وشابة، إضافة إلى توظيف عدد من الشباب بمبالغ مقطوعة طوال المهرجان، فضلا عن الجلسات الحوارية والشعرية والتاريخية الوطنية، والتي تجاوز ضيوفها 27 ضيفا. كما شمل المهرجان تشجيع هواية الصقور، وتمت استضافة أحد المتخصصين بها، مرورا بالمرسم الحر والذي تجاوز مرتادوه في يوميه الأولين 433 مستفيدا، وهذه أبرز الفعاليات وغيرها كثير، وهي انطلاقة لصناعة الفرح والمرح للمجتمع، ونسعد بكل ما يطور مثل هذا العمل مستقبلا.