بعد نحو أربعة أيام من تأكيد شركة نيوم، أنه سيتم خلال الشهرين المقبلين، الإعلان عن المخطط العام لمشروع «نيوم» وعن مراحل التنفيذ والبناء فيه، موضحة أن هذا العام هو عام التنفيذ في نيوم، كشفت شركة القدية للاستثمار، أمس، عن توقيعها أول عقد بناء في موقعها في عام 2020 لتتسارع بذلك الخطى في المشروعين التنمويين العملاقين العام الجاري.

أول عقد بناء

وقعت شركة القدية للاستثمار، وفق ما أوردته، أمس، بموقع الشركة أول عقد بناء في موقعها مع إحدى الشركات السعودية، ليكون استمراراً لعمليات البناء في موقع القدية.

أوضحت شركة القدية للاستثمار، أنها تقود عملية تطوير مشروع القدية الذي من المقرر أن يصبح عاصمة الترفيه والرياضة والفنون في المملكة.

قال الرئيس التنفيذي لشركة القدية للاستثمار مايكل رينينجر، إن هذا العقد هو واحد من ضمن عقود عديدة ستعلن عنها الشركة في عام 2020. تابع رينينجر: «نبدأ بوضع الأساسات لأول معالم الجذب الرئيسية لدينا، المنتجع الترفيهي ووسط المدينة».

تتخصص الشركة، في بناء وصيانة الطرق والجسور والبنية التحتية وتجهيز مواقع العمل وتطوير المخططات العقارية، وخدمات النقل البري.

مراحل التنفيذ

أكد الرئيس التنفيذي لشركة نيوم المهندس نظمي النصر، الثلاثاء الماضي، أنه سيتم خلال الشهرين المقبلين، الإعلان عن المخطط العام لمشروع «نيوم» وعن مراحل التنفيذ والبناء فيه، والتي ستركز في مراحلها الأولى على تطوير البنية التحتية، والمتوقع أن يشاهد العالم تفاصيلها خلال السنوات الخمس المقبلة.

أوضح المهندس النصر أن المخطط أخذ من العاملين عليه وقتاً طويلاً لإعداد الاستراتيجيات الخاصة به، لضمان بدء البنية التحتية لهذا المشروع العملاق وفق المخطط له، وسيتمكن المواطنون والعالم أجمع من مشاهدة ملامح «نيوم» على أرض الواقع خلال من 3 إلى 5 سنوات من الإعلان عن المخطط.

الزخم الفعلي

قال المهندس النصر عقب حضوره حفل تدشين إطلاق أكاديمية نيوم: سيكون هذا العام 2020 هو بداية الزخم الفعلي لمشروعات نيوم الحالمة والتي ستكون شاهدة على همة السعوديين لبناء مستقبل واعد لبلدهم. أضاف الرئيس التنفيذي أن نيوم مشروع عالمي طويل المدى، وقبل فترة ليست بالبعيدة بدأنا بوضع الاستراتيجيات الرئيسية الخاصة بالتنفيذ بعد التخطيط، وهذا العام هو عام التنفيذ في نيوم، وهو ما يعني البناء في جميع المناطق المختلفة ضمن المشروع.