أخفق فارس الجنوب في المحافظة على تقدمه في النتيجة أمام الوحدة، للمرة الخامسة، بعد تعثره بالتعادل أمام الاتفاق، والنصر، والعدالة، والتي انتهت بالتعادل إيجابيا، فيما خسر مواجهتي الشباب والوحدة بثلاثة أهداف، رغم تقدمه، وعدم محافظته على النتيجة، والذي يعد الفريق الوحيد بالدوري الذي لا يعرف طعم الانتصارات أثناء تقدمه في النتيجة، في وقت تسبب نزيف النقاط في هاجس يؤرق أنصار الفريق، والتي أدخلت الفريق في دوامة الهبوط، بعد تبقي 9 جولات فقط بالدوري.

فشل

فشل ضمك في تحقيق انتصار ثمين على مضيفه الوحدة، بعد أن أنهى الشوط الأول لمصلحته بهدف مقابل لا شيء، إذ لم يستطع المحافظة على تقدمه، ليخسر للمرة 12 بالدوري، ويتراجع إلى المركز قبل الأخير برصيد 17 نقطة. لم ينجح الفريق في كسر معادلة فوزه بمباراة، والخسارة بالمباراة التي تليها، فبعد أن تعادل في مواجهتي النصر والعدالة، حقق الفوز أمام الاتحاد، ثم عاد مجددا ليخسر أمام الشباب، ويعوض خسارته بفوز كبير أمام الفتح في الجولة 20، قبل أن يعود لدوامة الخسائر أمام الوحدة، والتي تعد الثانية له بالدور الثاني، مقابل فوزين، وتعادلين، على الرغم من تغيير خارطة الفريق كليا، وتقديمه مستويات مميزة، والتي حازت على رضا وإعجاب محبي الفريق، والرياضيين.

مسؤولية

حمل عشاق فارس الجنوب المدرب، والمدافعين مسؤولية الخسارة رقم 12 للفريق بالدوري، مؤكدين أن الفريق لعب بانضباط كبير في الشوط الأول، إلا أن غياب الجدية، والتمركز الصحيح تسببا في الخسارة، مطالبين اللاعبين بعدم اليأس والإحباط، والقتال لآخر لحظة، لتحقيق البقاء في دوري المحترفين، بشرط تحقيق الانتصارات، بدءا من الجولة المقبلة أمام الهلال.

ضغط

أكد رئيس نادي ضمك صالح أبونخاع، أنهم يعملون تحت ضغط، وبدأنا نخاف من الهبوط، مشيرا إلى أنه كان يؤمن بأن الفرق الصاعدة للدوري، هي المرشحة للهبوط، إلا أنهم يعملون على تقديم فريق يرضي الطموحات، وسنتحلى بالشجاعة، والصبر، والعمل على تحقيق البقاء في الدوري هذا الموسم.

ضمك يواصل الخسارة بعد تقدمه في النتيجة

فارس الجنوب الوحيد الذي لم يحافظ على نتيجة التقدم

فوز وخسارة كل جولتين يؤرقان الفريق

17 نقطة للفريق تدخله دوامة الهبوط

ضعف القراءة الفنية أفقدت الفريق نقاط الوحدة

هفوات المدافعين تتواصل بالدوري

مطالب بانتشال الفريق وتحقيق الانتصارات