أعلن كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي حول بريكست ميشال بارنييه، اليوم، إرساله مشروعا «طموحا» للدول الأعضاء يرى أنه يمكن أن يكون الاتفاق التجاري الجديد بين الأوروبيين والمملكة المتحدة. وقال بارنييه على «تويتر» «أرسلنا مشروع اتفاق حول الشراكة الجديدة إلى البرلمان الأوروبي والمجلس الأوروبي الذي يمثل الدول الأعضاء لمناقشته». وأضاف أن النص «يظهر أنه بالإمكان تأسيس علاقة طموحة وشاملة. يجب علينا توفير جميع فرص النجاح... نتطلع للعمل مع المملكة المتحدة».

تبادل حر

وقال المفاوض البريطاني ديفيد فروست على «تويتر» ردا على بارنييه، «أعلنا يوم 9 مارس أننا سنقوم قريبا بتشارك مشروع اتفاق تبادل حر ونصوص أخرى»، وأضاف «نتطلع إلى مناقشة مشروعنا قريبا». وفي بروكسل، تواصل بعض الدول الأعضاء ضغطها في سبيل أن يدافع بارنييه عن علاقة وثيقة مع المملكة المتحدة، في إطار اتفاق يضمن شروط المنافسة العادلة بين الشركات.

نص الاتفاقية

لكن ثمة دولا أخرى أكثر حذرا، ترى أنه يجب على المفوضية الأوروبية انتظار المقترح البريطاني، الذي تتوقع أن يكون اتفاقا تجاريا بسيطا بدون تعهد بالالتزام بقواعد الاتحاد الأوروبي. وينصّ المشروع الذي أرسل إلى الدول الأعضاء اليوم على أن يحافظ الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة على معايير مشتركة في ما يتعلق بالدعم الذي تقدمه الدولة، والبيئة وقانون العمل، ويضمن الاتفاق أن «يسمح كل طرف لسفن صيد الطرف الآخر بممارسة أنشطة الصيد في مياهه» طبقا للحصص المتفق عليها.