حفاظاً على الاستقرار النقدي في ظل التطورات العالمية الأخيرة، قررت مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما"، أمس، خفض معدل اتفاقيات إعادة الشراء ومعدل اتفاقيات إعادة الشراء المعاكس بواقع 75 نقطة أساس.

اتفاقيات إعادة الشراء

قررت "ساما"، وفقاً لبيان لها عبر موقعها الإلكتروني، خفض معدل اتفاقيات إعادة الشراء من 1.75% إلى 1%. وخفضت مؤسسة النقد السعودية معدل اتفاقيات إعادة الشراء المعاكس من 1.25% إلى 0.5%. وعزت مؤسسة النقد السعودية القرار؛ حفاظاً على الاستقرار النقدي في ظل التطورات العالمية الأخيرة.

المرة الأولى

في 3 مارس، قررت مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما"، خفض معدل اتفاقيات إعادة الشراء بواقع 50 نقطة أساس من 2.25% إلى 1.75%. وتم تخفيض معدل اتفاقيات إعادة الشراء المعاكس من 1.75% إلى 1.25%. وقال محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي - ساما، أحمد الخليفي، أول من أمس، إن تغيير سعر الفائدة يستند لمعطيات الاقتصاد السعودي وحسب مستويات السيولة، وقد يؤخذ في الحسبان داخلياً ما إذا قام الفيدرالي الأمريكي بخفض أسعار الفائدة. وخفض بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي معدلات الفائدة 100 نقطة أساس (1%) في اجتماع طارئ للمرة الثانية هذا العام، إلى نطاق يتراوح بين صفر إلى 0.25%. واستبعد رئيس الفيدرالي، جيرول باول، خفض معدلات الفائدة للنطاق السالب كخطوة تالية لدعم الاقتصاد أمام صدمة وباء كورونا.

5 دول خليجية تخفض أسعار الفائدة

السعودية

قررت "ساما"، خفض معدل اتفاقيات إعادة الشراء ومعدل اتفاقيات إعادة الشراء المعاكس بواقع 75 نقطة أساس. وخفضت المؤسسة المعدل من 1.25%، إلى 0.5%.

الكويت

خفض البنك المركزي الكويتي، سعر الخصم بواقع 1% وتراجع سعر الخصم من 2.5 بالمائة إلى 1.5 بالمائة وهو الأدنى على المستوى التاريخي.

الإمارات

كشف مصرف الإمارات المركزي عن تخفيض معدل الفائدة المطبق على شهادات الإيداع لأجل أسبوع بواقع 75 نقطة أساس.

قطر

خفض البنك المركزي القطري معدل الإيداع بـ50 نقطة أساس إلى 1 بالمائة، كما خفض الفائدة على معدل الإقراض بمقدار 100 نقطة أساس إلى 2.50 بالمائة. ولفت المركزي إلى أن معدل الفائدة على عمليات إعادة الشراء بمقدار 50 نقطة أساس إلى 1 بالمائة.

البحرين

خفض بنك البحرين المركزي سعر الفائدة الرئيسي لتسهيل إيداع لأجل أسبوع من 1.75 بالمائة إلى 1 بالمائة، لضمان الاستقرار النقدي والمالي.